سقوط 41 قتيلاً في معارك الحديدة غربي اليمن

ديبريفر
2021-11-14 | منذ 3 أسبوع

الحديدة

الحديدة (ديبريفر) - اشتدت المعارك منتصف ليل السبت الأحد في محافظة الحديدة غربي اليمن، بين القوات المشتركة وجماعة أنصار الله (الحوثيين)، ما أدى إلى وقوع عشرات القتلى والجرحى.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤولين عسكريين حكوميين قولهما إن معارك اندلعت السبت جنوبي مدينة الحديدة حين حاول الحوثيون التقدم جنوبا نحو مناطق تسيطر عليها القوات الحكومية.
وقال أحد المسؤولين إن "القوات الحكومية أحبطت الهجوم الذي قتل فيه 32 حوثياً و9 جنود". وأكّد المسؤول الآخر حصيلة المعارك.
فيما ذكرت مصادر عسكرية آخرى، إن المعارك اشتدت منتصف ليل السبت الأحد في جميع جبهات الحديدة بعد أن أعادت القوات المشتركة، تحديداً ألوية العمالقة والسلفيين والألوية التهامية، ترتيب صفوفها، وتحولت من الدفاع إلى الهجوم، في محاولة لاستعادة المناطق التي سيطر عليها الحوثيون، بحسب موقع "العربي الجديد".
وأشارت إلى أن الحوثيين شنوا هجمات تهدف إلى توسيع سيطرتهم على ميناء الحيمة في مديرية الخوخة مستغلين الارتباك الذي حدث في صفوف القوات المشتركة بعد الأوامر الغامضة بالانسحاب.
وقالت المصادر إن الطرفين دفعا بتعزيزات كبيرة إلى مناطق المواجهات في أكثر من منطقة في الحديدة، كما دخل طيران التحالف على خط المواجهات عبر شنّ غارات مكثفة بعد منتصف الليل على مواقع الحوثيين في التحيتا، إلى جانب استهداف تعزيزات للحوثيين في إب وحدود صنعاء كانت في طريقها إلى الحديدة.
وحسب المصادر فإن تعزيزات عسكرية كبيرة لقوات من المنطقة الرابعة ف في القوات الحكومية، غادرت ليلاً عدن ولحج في طريقها إلى محافظة الحديدة.
وسيطر الحوثيون الجمعة على منطقة واسعة جنوب مدينة الحديدة الساحلية التي شملها وقف لإطلاق النار أبرم عام 2018، بعد إخلاء القوات المشتركة المدعومة إماراتياً مواقعها هناك.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet