الأمم المتحدة تدعو الحوثيين للإفراج فوراً عن اثنين من موظفيها محتجزين في صنعاء

ديبريفر
2021-11-18 | منذ 2 أسبوع

نيويورك (ديبريفر) دعت الأمم المتحدة، يوم الأربعاء، جماعة أنصار الله (الحوثيين)، إلى "الإفراج فوراً" عن موظّفَين أمميَّين يمنيَّين محتجزين منذ مطلع الشهر الجاري في العاصمة اليمنية صنعاء.
وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك في مؤتمر صحفي بمقر المنظمة في نيويورك، إن "الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش يشعر بقلق بالغ إزاء توقيف الموظفين التابعين للأمم المتحدة واحتجازهما".
وأضاف: "هذان الموظفان تم اعتقالهما دون أي مبرر أو تهمة، ومُنعا من الاتصال بأسرهما ومكاتبهما منذ توقيفهما في الخامس والسابع من نوفمبر".
 وأشار دوجاريك إلى أن أحد الموظفين يعمل لصالح منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "يونسكو" والآخر لصالح مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.
وتابع "الأسبوع الماضي، أعطى الحوثيون ضمانات بالإفراج عنهما تبلّغها مجلس الأمن، لكن حتى يومنا هذا، لا يزالان قيد الاحتجاز في خرق لامتيازاتهما وحصانتيهما"، مشددا على أن هذا الأمر يناقض الموقف الذي أعلنه الحوثيون الأسبوع الماضي.
ويعد هذا أول إعلان عن الاعتقال من جانب الأمم المتحدة، وجاء بعد نحو أسبوع من إعلان الولايات المتحدة في 11 نوفمبر الجاري احتجاز الحوثيين موظفين يمنيين في سفارتها بصنعاء بعدما اقتحموا مكاتبها المغلقة منذ العام 2015.
 وتسيطر جماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران على العاصمة اليمنية صنعاء وعدة محافظات شمال وغربي البلاد منذ أواخر العام 2014.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet