بن مبارك : انكسار إيران باليمن سيؤدي الى إفشال مشروعها في المنطقة برمتها

ديبريفر
2021-11-22 | منذ 2 أسبوع

المنامة (ديبريفر) - اتهم أحمد عوض بن مبارك، وزير الخارجية وشؤون المغتربين بالحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، جماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة إيرانيا بالسعي لتغيير طبيعة المجتمع اليمني وتفخيخ مستقبله بالأفكار الطائفية، وبالمزيد من العنف والفوضى.

وقال في كلمة له بمنتدى حوار المنامة المقام حاليا في البحرين، إن خطورة الحرب لا تكمن فقط في سعى جماعة الحوثي للاستحواذ بقوة السلاح على السلطة وإنما في سعيها الدؤوب لتغيير طبيعة المجتمع اليمني وتفخيخ مستقبله، ضمن مشروع إيراني واسع يستهدف المنطقة العربية بشكل عام".

وأشار الوزير اليمني إلى أن انكسار إيران وأذرعها الحوثية في اليمن سيضمن إفشال المشروع الإيراني في المنطقة برمتها، بينما نجاحه في اليمن سينقل ذلك المشروع إلى طور جديد للصراع والعنف والفوضى، حد قوله.

وأضاف أن محافظة مأرب اليمنية أضحت "تمثل عمقا وطنيا واستراتيجيا، وسداً منيعاً لليمن وللأمة العربية عموما،لذلم أصبحت ضمن الأولويات الاستراتيجية للنظام الإيراني وأدواته في المنطقة.

ولفت المسؤول اليمني الى أن "أهم اختبار تواجهه جماعة الحوثي وترفضه باستمرار هو القبول بوقف شامل لإطلاق النار كأهم خطوة إنسانية ثم الذهاب الى مفاوضات الحل السياسي الشامل.

وقال، إن "تحقيق السلام في اليمن كفيل بتحجيم هذه الجماعة ومعالجة جميع النتوءات والتشوهات التي أحدثتها في المجتمع اليمني".

مؤكداً أن "تماسك وتوحد كل القوى السياسية المعتدلة والمناهضة للمشروع الايراني في اليمن هو المتطلب الأول لفرض معادلة جديدة على الأرض، وهو ما يجعل من استكمال تنفيذ اتفاق الرياض ركيزة أساسية لتحقيق السلام والاستقرار".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet