القوات المشتركة تعزز سيطرتها على مناطق في حيس ومقبنة

ديبريفر
2021-11-29 | منذ 9 شهر

الحديدة (ديبريفر) - قالت القوات المشتركة اليمنية، انها أحرزت اليوم الاثنين تقدما جديدا، جنوب الحديدة بعد معارك ضارية مع مسلحي جماعة أنصار الله (الحوثيين)، غرب البلاد.

وذكرت مصادر عسكرية، إن التقدم الجديد للقوات الحكومية على الحدود الفاصلة بين مديريتي حيس والجراحي، شمل استعادة السيطرة على منطقة الرون، والتباب والمزارع المحيطة بها من قبضة الحوثيين.

ونشر الاعلام العسكري مقاطع مصورة تظهر انتشار وحدات من القوات المشتركة في تلك المناطق بما في ذلك احدى المدارس المدمرة قيل بأن المقاتلين الحوثيين عمدوا الى تفجيرها قبيل انسحابهم من المنطقة.

وفي الأثناء، تمكنت القوات المشتركة من تعزيز سيطرتها على مفرق ووادي سقم في مديرية مقبنة غرب محافظة تعز القريبة، وسط استمرار محاولة القيادات الحوثية حشد مقاتلين في المديريات المجاورة ومنها شرعب، تحسبا لأية تقدمات جديدة.

ولم يتبين بعد على وجه الدقة الهدف النهائي للقوات المشتركة،غير أن مراقبين رجحوا بأن الغرض من تلك العملية العسكرية هو بناء خط دفاعي متقدم شمال مضيق باب المندب ويشمل الضواحي الغربية والجنوبية لمدينة تعز.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet