المبعوث السويدي يبحث مع كبير المفاوضين الحوثيين سبل خفض التصعيد العسكري

ديبريفر
2021-12-22 | منذ 1 شهر


مسقط (ديبريفر) - عقد المبعوث السويدي الخاص الى اليمن بيتر سمينبي، الأربعاء، اجتماعا ثنائيا ثنائيا مع كبير المفاوضين الحوثيين "محمد عبدالسلام" في العاصمة العمانية مسقط التي يتخذ منها الأخير مقراً لإقامته منذ مايزيد عن عامين تقريبا.

ووصل المبعوث السويدي في وقت سابق الى مسقط في اطار جولة له بالمنطقة يجري خلالها مشاورات مكثفة مع الأطراف المحلية والاقليمية المعنية بملف الأزمة في اليمنية.

وذكر مصدر دبلوماسي، إنه جرى خلال الاجتماع مناقشة عدد من المواضيع المتصلة بجهود خفض التصعيد العسكري واحياء العملية السياسية المتعثرة من اجل التوصل إلى تسوية شاملة للأزمة اليمنية.

بدوره قال الناطق الرسمي للجماعة الحوثية ورئيس وفدهم التفاوضي محمد عبدالسلام، في تغريدة على حسابه بموقع تويتر ان مشاوراته مع الوسيط السويدي تركزت حول الوضع الانساني والسياسي والقصف الجوي على مطار صنعاء والمدن اليمنية، ومسار اتفاق السويد وما يتعلق به من القضايا.

ويأتي هذا اللقاء بعد يوم واحد من مباحثات اجراها سمينبي في الرياض مع معين عبدالملك رئيس الحكومة اليمنية المعترف بها، وعدد من المسؤلين في التحالف الذي تقودة السعودية.

واستهل المبعوث السويدي الأسبوع الماضي جولته الجديدة في المنطقة من العاصمة الايرانية طهران التي عقد فيها لقاءات مع عدد من المسؤولين هناك  من اجل الضغط على حلفائهم الحوثيين لخفض التصعيد والعودة الى المسار السياسي.

وبرزت السويد كأحد أهم الوسطاء الدوليين في ملف الأزمة باليمن منذ عدة أعوام عقب استضافتها مشاورات السلام بين الحكومة المعترف بها دوليا وجماعة أنصار الله (الحوثيين) التي أفضت الى إبرام اتفاقية ستوكهولم والذي تمحور بصورة رئيسية على وقف العمليات العسكرية بمحافظة الحديدة.

وتضاعف حجم الدور السويدي خلال العام الجاري حينما جرى تعيين الدبلوماسي السويدي هانز غروندبرغ كمبعوث خاص للأمم المتحدة الى اليمن في سبتمبر الماضي، بالرغم من استمرار رفض الحوثيين استقباله في صنعاء منذ ذلك الحين.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet