الحوثيون : إطلاق 400 أسير في صفقات محلية خلال 2021

ديبريفر
2022-01-01 | منذ 5 شهر

أعلنت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، مساء الجمعة، إطلاق سراح 400 من أسراها بعمليات تبادل مع قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، قادتها شخصيات محلية خلال العام 2021.
وقال رئيس لجنة شؤون الأسرى التابعة للجماعة عبدالقادر المرتضى على "تويتر"، "في العام 2021 نجحت 60 عملية تبادل محلية تحرر فيها 400 أسير من أسرى الجيش واللجان الشعبية"، في إشارة إلى مقاتلي الحوثيين.
وأضاف: "في المقابل فشلت 80 عملية تبادل محلية كان سيتحرر فيها 900 أسير من الطرفين، بسبب المنع السعودي المتكرر بين الحين والآخر لعمليات التبادل المحلية"، دون تفاصيل أخرى.
ونقلت قناة "المسيرة" الناطقة باسم الحوثيين، عن المرتضى، قوله إن "الهدف من تعنت السعودية أنها تريد صفقة تشمل كل ضباطها وجنودها وقلنا لهم نحن جاهزون في إطلاق الكل ولكنهم يريدون إطلاق السعوديين بدون إطلاق أسرانا".
وأكد "الجاهزية لإطلاق الكل دون انتقائية"، مشيراً إلى أنه "لا يوجد أي طرف يفاوض عن الأسرى السودانيين".
وتابع المسؤول الحوثي "طالبنا الأمم المتحدة بأن يكون هناك طرف سوداني معني بالأسرى السودانيين".
وانتقد جهود الأمم المتحدة في ملف الأسرى، مؤكدا أنه "في العام 2020 كان هناك دور جيد لا بأس للأمم المتحدة، وعلى إثره تمت أكبر عملية تبادل وبالنسبة للعام 2021 كان للأمم المتحدة تحرك نسبي ومن بعدها ضعف الدور الأممي بشكل كبير".
وتابع "نحن لا نرى أي إنجاز للأمم المتحدة في كل الملفات ونأمل أن تهتم بملف الأسرى".
وأعرب عن "الأمل في أن تكون هناك انفراجة في ملف الأسرى".
 ولم يصدر تعليق من قبل الحكومة اليمنية أو السعودية حول الأمر، لكنهما اتهمتا في وقت سابق جماعة الحوثيين بعرقلة حل ملف الأسرى.
وسبق أن نجحت عدة صفقات تبادل أسرى بين القوات الحكومية والحوثيين في عدة جبهات، بعيدا عن جهود الأمم المتحدة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet