أنباء عن دخول أولى طلائع قوات العمالقة الى مركز مدينة بيحان

ديبريفر
2022-01-07 | منذ 2 أسبوع

شبوة (ديبريفر) قالت مصادر إعلامية ومحلية متطابقة، الجمعة، أن طلائع من ألوية العمالقة الجنوبية نجحت خلال الساعات الماضية في دخول مركز مدينة بيجان العليا التابعة لمحافظة شبوة، وسط فرار لمسلحي جماعة أنصار الله (الحوثيين)، فيما لم ترد تأكيدات رسمية بشأن تلك الأنباء.

وذكرت المصادر أن تشكيلات مشتركة من ألوية العمالقة وقوات الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا شنت هجوما واسعا على مدينة بيحان العليا من الجهتين الشرقية والشمالية الشرقية، مستخدمة مختلف أنواع الأسلحة وتحت غطاء مدفعي كثيف، ما أجبر المسلحين الحوثيين على التراجع باتجاه عقبتي مالح والقنذع على حدود محافظة البيضاء.

وأضافت أن الهجوم أسفر عن سيطرة العمالقة على بلدة الشاقة، وكذا خط بيحان - البيضاء الاستراتيجي قبل أن تتقدم إلى أطراف مدينة العليا، وذلك عقب عملية توغل كبيرة عبر الوادي الذي يحمل ذات الاسم في المحافظة النفطية الواقعة جنوب شرق البلاد.

وكانت ألوية العمالقة قالت بيان سابق الجمعة، أنها احكمت السيطرة على طريق بيحان والبيضاء أهم خطوط إمداد الحوثيين باتجاه العليا، مركز مديرية بيحان شمال غرب شبوة.

مؤكدة وصول قواتها إلى أطراف مدينة العليا وسط معارك عسكرية شرسة مع مليشيات جماعة الحوثي التي تكبدت خسائر بشرية ومادية كبيرة.

وذكر البيان أن وحدات من ألوية العمالقة الجنوبية توغلت عبر وادي بيحان ووصلت إلى بلدة "الخدراء" أولى قرى مركز المديرية وسط معارك طاحنة مع الحوثيين.

فيما أعلن مصدر ميداني إن قوات العمالقة الجنوبية حررت بلدتي جبال "الحنو" و"هجر آل شيخ"في وادي بيحان، في الوقت الذي ما تزال تواصل مطاردتها لفلول الحوثيين الذين تراجعوا إلى وسط الأحياء السكنية في مدينة العليا، حاضرة بيحان.

ووفقا للمصدر ذاته،فقد نجحت ألوية العمالقة في اقتحام إدارة أمن مديرية بيحان عقب انهيارات واسعة بصفوف الحوثي، وتواصل تطهير مدينة العليا من بعض الجيوب التي ماتزال تقاوم هناك.

وأطلقت ألوية العمالقة الجنوبية مطلع يناير الجاري عملية عسكرية أسمتها "إعصارالجنوب" ضد مسلحي جماعة الحوثي، في مسعى لإستعادة السيطرة على مديريات عسيلان وبيحان وعين التي سقطت في أيدي الجماعة خلال شهر سبتمبر الماضي.

 ولم يكشف بعد حتى الان الهدف النهائي لهذه العملية العسكرية التي أنطلقت بدعم كبير من التحالف الذي تدعمه السعودية، وفيما لو كانت ستتوقف عند الحدود الادارية لمحافظة شبوة أم أنها ستمتد باتجاه المحافظات المجاورة كمأرب والبيضاء.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet