حكومة الحوثيين : ماعرضه التحالف محاولات هزلية لتبرير استهداف الموانئ اليمنية

ديبريفر
2022-01-09 | منذ 5 شهر

صنعاء (ديبريفر) - اعتبرت حكومة الإنقاذ التي شكلتها جماعة أنصار الله (الحوثيين)، لقطات الفيديو التي عرضها التحالف العربي بقيادة السعودية، وقال إنها من داخل ورش تسليح للجماعة في مينائي الحديدة والصليف، "تحركاً سينمائياً رخيصاً يظهر للعالم الفشل الذريع الذي تعيشه السعودية في تحرّكها العسكري، ومحاولات هزلية لتبرير استهداف الموانئ اليمنية".
وقال مصدر مسؤول في وزارة الخارجية بحكومة الحوثيين، في تصريح نقلته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في صنعاء، إن "ما عرضه ناطق التحالف فبركة إعلامية، لا ترقى إلى مستوى إمكانات وقدرات أجهزة الاستخبارات الدولية".
وأضاف أن التحالف "اعتمد على عرض ركيك غير ذي مصداقية، وبصورة باهتة ومشوشّة لا ترقى لما لدى حلفاء السعودية المعروفين من قدرات استخباراتية جويّة وبحرية، هدفت في الأساس إلى إظهار قوات صنعاء الدفاعية أنها تهدد أمن البحر الأحمر".
واتهم المصدر الحوثي، السعودية "بتحويل منطقة البحر الأحمر وباب المندب إلى ساحة عمليات عسكرية من خلال عدوانها، وعملياتها المستمرة في نقل أسلحة ومعدات قتالية لمليشياتها باستخدام البحر الأحمر، واحتلال العديد من الجزر اليمنية، واستهداف الأعيان المدنية والمواطنين على طول الساحل اليمني".
وتابع "السعودية وحلفاؤها هم الخطر المباشر ومن يهدد الأمن البحري في  تلك المنطقة المهمة والحساسة بأفعالهم وتحركاتهم المشبوهة".
وفي وقت سابق السبت اتهم التحالف العربي بقيادة السعودية جماعة الحوثيين بتخزين الصواريخ الإيرانية في أنفاق قرب الحديدة قبل نقلها إلى صنعاء، كما نشر لقطات فيديو قال إنها من داخل ورش تسليح للحوثيين في مينائي الحديدة والصليف.
وقال المتحدث باسم قوات التحالف العميد الركن تركي المالكي في مؤتمر صحفي إن "السفن التي تعرضت لهجمات قرصنة حوثية بتخطيط من الحرس الثوري الإيراني، وإن ميناء الحديدة البوابة الرئيسية لاستقبال الصواريخ الباليستية الإيرانية".
وأضاف أن الحوثيين شنوا 100 هجوم باستخدام الزوارق الحربية المسيرة أصابت أكثر من 13 سفينة في البحر الأحمر.
وأشار المالكي إلى أن استخدام المرافق المدنية لأغراض عسكرية يجعلها هدفا مشروعا.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet