ناطق القوات الحكومية: موازين المعركة تغيرت والأيام القادمة حبلى بالانتصارات

ديبريفر
2022-01-13 | منذ 5 شهر

مأرب (ديبريفر) قال العميد عبده مجلي المتحدث الرسمي باسم قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، الأربعاء، أن موازين واستراتيجية المعركة مع جماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة ايرانيا، شهدت تغيراً ملحوظا بفعل الانتصارات الميدانية الكبيرة التي تحققت خلال الأيام القليلة الماضية.

وأشار الى أن القوات الحكومية وألوية العمالقة الجنوبية تمكنتا من استعادة السيطرة على مساحات شاسعة من الأرض في محافظات شبوة ومأرب والبيضاء، تقدر بأكثر من 5.5 ألف كيلرمتر مربع خلال عشرة أيام فقط.

وأشاد مجلي في إيجاز صحفي، بانتصارات أبطال الجيش والعمالقة بتحرير كامل مديريات بيحان الثلاث (بيحان - عسيلان - عين) غربي محافظة شبوة، والبالغة مساحتهن (4672) كم2 بعد عمليات هجومية استمرت عشرة أيام متواصلة ليلاً ونهاراً.

واستعرض العميد عبده مجلي في إيجاز صحفي أهم ما حققته القوات الحكومية وألوية العمالقة والمقاومة ورجال القبائل من انتصارات في محافظتي شبوة ومأرب، بإسناد كبير من دول التحالف الذي تقوده السعودية.

موضحا أن "مدفعية الجيش وقوات العمالقة دمرتا خلال المعارك مواقع وتحصينات وأطقم وعربات وأسلحة الجماعة الحوثية، فيما شاركت مقاتلات التحالف بضربات جوية مركزة استهدفت العشرات من مواقع وتجمعات الحوثيين على امتداد مسرح العمليات القتالية وكبدتها خسائر كبيرة في العتاد والأرواح".

وذكر مجلي أن قوات الجيش وألوية العمالقة - تمكنتا من الالتحام في جبهات مأرب الجنوبية، بعد قطع خطوط الإمداد عن الحوثيين.

لافتاً إلى أن قوات الجيش والعمالقة أصبحتا تتحكمان وتسيطران على الطرق الرئيسة والفرعية الرابطة بين محافظتي مأرب وشبوة،ما أدى الى قلب المعادلة وتغيير موازين القوى، الأمر الذي أسهم في تحقيق مكاسب هامة على الأرض وتكبيد الجماعة الحوثية خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد، حد قوله.

وفي جبهات الجوبة أكد مجلي تحرير عدة مناطق أهمها منطقة العكدة الاستراتيجية المحاذية للبلق الشرقي ومواقع هامة في منطقة العمود والأعيرف ولضاة والبور والنقعة في مديرية الجوبة، فيما لاتزال القوات تواصل تقدمها نحو منطقتي أم ريش وملعاء في حريب.

وقال إن إجمالي ما تم تدميره من الأسلحة والمعدات  الحوثية في محافظة مأرب بسلاح المدفعية والطيران يقدر بـ80%.

وفي محافظة البيضاء، قال  مجلي، إن قوات الجيش وألوية العمالقة واصلتا عملياتهما الهجومية المباغتة وبإسناد من طيران تحالف دعم الشرعية وحققتا التقدم نحو محافظة البيضاء، وتم تحرير عزلة مسور آل دباش، وعزلة اللخف، والساحة، المركز الإداري لمديرية نعمان.

وأضاف: "سيتم قريبا تحرير محافظة البيضاء ذات الأهمية الاستراتيجية التي تتوسط ثمان محافظات يمنية محررة، هي مأرب، شبوة، أبين، لحج، والضالع، وثلاث غير محررة هي صنعاء، ذمار، وإب"، لافتاً إلى أن التحرير قادم وسيعم كل ربوع الوطن،حسب تعبيره.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet