المقاومة الوطنية تحمل المجتمع الدولي مسؤولية استمرار الحرب في اليمن

ديبريفر
2022-02-18 | منذ 3 شهر

طارق صالح

الحديدة (ديبريفر) حمّل المكتب السياسي للمقاومة الوطنية التي يقودها العميد طارق صالح، المجتمع الدولي مسؤولية استمرار الحرب، والجرائم التي ترتكبها جماعة أنصار الله (الحوثيين) في اليمن.

وأوضح في بيان رسمي، الجمعة، إن المواقف المهادنة للمجتمع الدولي ومجلس الأمن طيلة السنوات الماضية، عملت على تحفيز الجماعة الحوثية على انتهاج لغة التصعيد العسكري، ودفعها الى نقض كل الاتفاقات، والسعي لتكريس سيطرتها عبر القوة والسلاح.

داعياً المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومجلس الأمن للتوقف عن مهادنة جماعة الحوثي، وتحمل مسئولياتهم القانونية إزاء الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها الجماعة بحق اليمنيين، واستمرارها في تعطيل الحلول السلمية للأزمة، ما تسبب بمضاعفة المعاناة الإنسانية في البلد.

وأشار المكتب السياسي للمقاومة الوطنية الى أن السنوات الماضية أثبتت بشكل واضح أن  لغة المهادنة لم تجدِ في دفع الحوثيين لمراجعة مواقفهم وتحفيزهم للانخراط في جهود إحلال السلام.

وقال البيان إن جماعة الحوثي تتحرك تحرك بوصفها مجرد أداة إيرانية لزعزعة أمن واستقرار المنطقة، وتهديد دول الجوار وممرات الملاحة الدولية.

ودعا المجلس السياسي في بيانه الأمم المتحدة إلى إعلان تصنيف الجماعة الحوثية كمنظمة إرهابية، وممارسة ضغوط جادة لوقف عمليات تهريب الأسلحة الايرانية الى الداخل اليمني، ووضع حد لعمليات تجنيد الأطفال واستخدامهم كوقود في معارك عبثية، حد ما جاء في البيان.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet