تقرير حقوقي يوثق مئات الإختطافات والإعتقالات التعسفية خلال عام واحد

ديبريفر
2022-04-27 | منذ 1 شهر

من وقفة سابقة لامهات المختطفين

صنعاء (ديبريفر) - قالت منظمة حقوقية يمنية أنها وثقت مئات الحالات من عمليات الإعتقال والخطف التي تعرض لها مدنيون على أيدي القوات المتصارعة في اليمن خلال العام الفائت 2021.

وذكرت رابطة أمهات المختطفين في تقرير السنوي السادس، الذي جاء تحت عنوان"أمهات على أبواب العدالة 3"، أنها رصدت تعرض 586 مدني للاختطاف والاعتقال التعسفي، غالبيتهم على أيدي جماعة أنصار الله (الحوثيين).

وأوضح التقرير أن من بين المختطفين، "422" شخصاً قامت جماعة الحوثي باختطافهم، بينهم امرأة و"13" طفلاً،بينما جرى رصد اعتقال "109" مدني من قبل التشكيلات العسكرية التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي".

وأضافت المنظمة أنها رصدت اعتقال "48" مدني من قبل الأجهزة الأمنية التابعة للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا بينهم امرأة، إضافة لـ"7" أخرين قامت القوات المشتركة في الساحل الغربي باعتقالهم.

وتضمن التقرير رصد ثلاث حالات وفاة لمعتقلين، منها حالتي وفاة داخل السجون الحوثية، أحدهما تمت تصفيته بطلق ناري والحالة الأخرى نتيجة الإهمال الطبي، إضافة لحالة وفاة واحدة جراء الإهمال الطبي في سجون قوات الحزام الأمني التابعة للمجلس الانتقالي بمدينة عدن.

كما رصد التقرير حملتي اختطاف جماعيتين قام بها  الحوثيون عام 2021 واحدة منها كانت في محافظة مأرب- مديرية العبدية، والأخرى بمحافظة تعز- مديرية الحيمة، فضلاً عن حملة اعتقال جماعية أخرى قامت بها قوات المجلس الانتقالي بمحافظة عدن مديرية كريتر.

وأشار التقرير إلى أن إحصائيات المخفيين قسراً  بلغت عددهم "134" مدنياً، جرى إخفاؤهم قسرا ًلدى جميع جهات الانتهاك في اليمن كان منها "62" مدنياً أخفوا من قبل جماعة الحوثي و"59" من قبل قوات المجلس الانتقالي، و"8"  من قبل الأجهزة الأمنية التابعة للحكومة الشرعية في مدينتيَ مأرب وتعز، و"5" لدى قوات المقاومة المشتركة في الساحل الغربي.

وفي إحصائيات التعذيب، رصدت المنظمة"490" حالة تعذيب، من بينها "367" حالة تعذيب منسوبة للحوثيين ، و" 98" حالة منسوبة لقوات الحزام الأمني و "25" حالة لأجهزة الأمنية التابعة للحكومة الشرعية خلال العام ذاته2021.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet