توجيهات رئاسية بفتح تحقيق عاجل في جريمة اغتيال الصحفي الحيدري

ديبريفر
2022-06-17 | منذ 3 شهر

عدن (ديبريفر) - وجه رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني، الخميس بفتح تحقيق عاجل في التفجير الارهابي الذي استهدف سيارة الصحفي صابر الحيدري الليلة الماضية في العاصمة المؤقتة عدن.

وذكرت وكالة "سبأ" الرسمية بنسختها في عدن أن رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي أجرى، اتصالاً هاتفياً بوزير الدولة - محافظ عدن أحمد لملس،للاطلاع على الأوضاع في عدن، وملابسات التفجير الإرهابي الذي أودى بحياة الصحفي الحيدري واثنين من رفاقه.

وأوضحت أن العليمي وجه بإجراء تحقيقات عاجلة حول ملابسات هذه العمل الارهابي، الذي يستهدف إسكات الحقيقة، وإشاعة خطابات التضليل، والخرافة التي تعتاش عليها جماعات العنف والإرهاب.

وكان الصحفي اليمني صابر الحيدري مراسل التلفزيون الياباني، أُغتيل مساء الأربعاء بعبوة ناسفة زرعت بسيارته أثناء مروره في الطريق الرابط بين مدريتي المنصورة والبريقة، شمال شرقي مدينة عدن.

وشكّل مقتل الحيدري صدمة جديدة في مسلسل استهداف الصحفيين اليمنيين عبر العبوات المتفجرة، بعد مقتل الصحفية رشا الحرازي وجنينها وإصابة زوجها في نوفمبر الماضي.

وأثارت الحادثة التي لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عنها، استنكاراً واسعاً في الوسط الصحافي اليمني، وسط مطالبات بالكشف عن المسؤولين عن عمليات استهداف الصحافيين ومحاسبتهم.

وغدت الصحافة اليمنية في أسوأ حالتها ويصنف البلد كأحد أسوأ بيئات العمل الإعلامي وأكثرها خطورة حول العالم.

حيث تشير التقارير الى تعرض نحو 55 صحفيا للقتل منذ انقلاب جماعة أنصار الله (الحوثيين) على السلطة واجتياحها المسلح للمدن أواخر عام 2014، في الوقت الذي ما تزال الجماعة الحوثية الإرهابية تودع أكثر من 12 صحفيا في معتقلاتها السرية بينهم 4 مهددين بمقصلة الإعدام، فيما لا يعرف مصير صحفي واحد على الأقل منذ 2015 إثر اختطافه من قبل تنظيم القاعدة الإرهابي.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet