مسؤول عسكري أممي يصل تعز عقب إنسداد أفق مشاورات فتح المعابر المغلقة

ديبريفر
2022-07-22 | منذ 4 شهر

تعز (ديبريفر) وصل مسؤول عسكري رفيع في الأمم المتحدة الى مدينة تعز الخاضعة لسيطرة الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في زيارة رسمية للإجتماع مع مسؤولي السلطة المحلية والقادة العسكريين، وذلك عقب إنسداد أفق المفاوضات مع جماعة أنصار الله (الحوثيين) الخاصة برفع الحصار عن المدينة وفتح المعابر المغلقة فيها.

وقال مكتب مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن، في بيان مقتضب، اليوم الجمعة، إن رئيس لجنة التنسيق العسكرية العميد هيوارد، التقى محافظ محافظة تعز، نبيل شمسان، والقادة العسكريين المحليين في المحافظة التي تشهد حالة من الإحتقان الشعبي نتيجة تراخي الموقف الأممي حيال تعنت الحوثيين ورفضهم رفع الحصار عن المدينة التي تعج بمئات الآلاف من السكان المحليين .

وأوضح البيان، أن اللقاء ناقش الكيفية التي يمكن من خلالها للمؤسسات المحلية دعم الهدنة من أجل تحقيق فوائد ملموسة للمدنيين"، دون مزيد من التفاصيل.

ولم يعرف على وجه الدقة طبيعة وأهداف هذه الزيارة التي تعد الأولى من نوعها،غير أن بعض المراقبين توقعوا أن تكون متصلة بمحاولة الوقوف على حقيقة الوضع عن كثب لتقدير الموقف بشكل أكثر وضوحاً من خلال وجهة نظر محايدة والتحقق من مصداقية المخاوف العسكرية والأمنية لفتح بعض المعابر المغلقة المطروحة في المقترح الأممي "المعدل" ومدى إمكانية إزالة تلك المخاوف أو تعديل المقترح المطروح.

وتأتي هذه الزيارة، بعد أيام قليلة من إعلان المبعوث الأممي هانز غروندبرغ، رفض الحوثيين كافة المقترحات التي تقدم بها لفك الحصار عن مدينة تعز؛ عقب جولتين من المفاوضات العقيمة التي جرت في العاصمة الأردنية عمّان بين ممثلين عن الحكومة والحوثيين تحت رعاية الأمم المتحدة.

 وكثفت الأمم المتحدة خلال الأيام القليلة الماضية جهودها الدبلوماسية في محاولة للضغط على الأطراف اليمنية المتصارعة للقبول بتمديد طويل للهدنة لمدة ستة أشهر حتئ فبراير من العام القادم 2023، وذلك قبيل انتهاء الهدنة الحالية التي ستنتهي بعد نحو عشرة أيام من الآن.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet