الحكومة اليمنية تتهم الحوثيين باستهداف حفل إيقاد شعلة عيد الثورة في حجة

ديبريفر
2022-09-26 | منذ 2 شهر

حجة (ديبريفر) - اتهمت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، مساء الأحد، جماعة أنصار الله (الحوثيين) باستهداف حفل إيقاد شعلة عيد الثورة اليمنية 26 سبتمبر، الذي أقيم بمديرية ميدي بمحافظة حجة، شمالي غرب البلاد، بصاروخ باليستي رغم سريان الهدنة المعلنة برعاية الأمم المتحدة.
ونقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في عدن والرياض، عن محافظ حجة عبدالكريم السنيني، قوله إن هذه ليست المرة الأولى التي تستهدف فيها جماعة الحوثيين، حفلاً سبتمبرياً بصاروخ باليستي.
وأضاف أن الحوثيين استهدفوا العام الماضي حفلاً بصاروخين باليستيين راح ضحيتهما 10 قتلى وأكثر من 15 جريحا أغلبهم من المدنيين.
واعتبر المسؤول اليمني، هذا الاستهداف "إمعاناً من الحوثيين في خرق الهدنة الأممية، ونسفا لكل مساعي السلام التي يسعى عبرها المجتمع الدولي لإنهاء الصراع في اليمن، وجريمة مكتملة الأركان تدل على بشاعة الميليشيا ووحشيتها ورغبتها في إيقاع أكبر عدد من الضحايا"، حسب قوله.
ودعا المسؤول اليمني، المجتمع الدولي وجميع المؤسسات الحقوقية والرسمية المحلية والإقليمية والدولية إلى إدانة هذا العمل الإجرامي الإرهابي الذي قام به الحوثيون، و اتخاذ خطوات عملية إجرائية بتصنيفهم في قائمة المنظمات الإرهابية.
وبحسب محلية، فإن القصف الحوثي جاء بعد مغادرة المحتفلين بالمناسبة الوطنية ولذلك لم تسجل أي إصابات.
 ولم يصدر أي تعليق عن جماعة الحوثيين على هذه الاتهامات.
واحتفل اليمنيون في مختلف محافظات البلاد، مساء الأحد بمناسبة الذكرى الـ 60 لثورة 26 سبتمبر، التي أطاحت بالحكم الإمامي عام 1962.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet