سياسيون يمنيون يرون أن المعالجات الدولية لمشاكل بلادهم ضد مصالح الشعب

ديبريفر
2022-09-29 | منذ 2 شهر

إسطنبول (ديبريفر) - رأى سياسيون يمنيون، بأن المعالجات الدولية لمشاكل بلادهم "انتقائية" ولا تخدم مصالح الشعب اليمني.
جاء ذلك في لقاء صحفي أقيم يوم الأربعاء، في إسطنبول، لمناقشة تطورات الوضع في اليمن، نظمه مركز العلاقات الدولية والدبلوماسية مع مركز "يني يمن" الإعلامي
وقال البرلماني اليمني المنتمي لحزب التجمع اليمني للإصلاح، شوقي القاضي إن "الأطماع الدولية في اليمن لم تتوقف".
وأضاف: "الحرب مستمرة منذ 8 سنوات وخلّفت مأساة إنسانية كبيرة".
من جانبه، قال البرلماني نجيب غانم إن "اليمن يعاني من نظرة خارجية ومعالجة دولية انتقائية ضد مصالح الشعب اليمني".
وأضاف: "القرار الأممي رقم 2216 الذي نص على عقوبات ضد جماعة الحوثي وضرورة الحوار الوطني تم الدوس عليه تماما".
واستطرد غانم قائلاً: "جميع الهدنات التي طبقت في البلاد كانت لصالح المليشيات التي تحاول أن تشرعن ما وصلت إليه عبر قوة السلاح، حد تعبيره.
فيما قال الباحث السياسي ياسين التميمي إن "تطلعات اليمنيين في 2011 تبدو بعيدة المنال في الوقت الحالي"، مرجعاً السبب إلى أن "المؤثرين على أوضاع البلاد ليس من أولوياتهم استعادة الدولة والديمقراطية".
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet