اليمن.. ترقب حذر بعد ساعات من إنتهاء الهدنة وهدوء مستمر بجبهات القتال

ديبريفر
2022-10-03 | منذ 2 شهر

تعز (ديبريفر) - تسود حالة من الترقب الحذر في اليمن مع انتهاء الموعد المحدد لسريان الهدنة الانسانية فعليا، وسط غموض كبير بشأن مصيرها في ظل تأكيدات جماعة أنصار الله (الحوثيين) رفضها مقترح التمديد مالم يتم تنفيذ شروطها.

ولم يصدر اعلان رسمي من الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص الى اليمن حتى الآن حول أخر المستجدات ومستقبل الهدنة رغم مضي أكثر من ساعتين على انتهاء سريانها، وسط مخاوف محلية ودولية من عودة اليمن الى مربع الاقتتال.

وانتهت المهلة المحددة فعليا للتمديد الثاني من الهدنة الأممية - التي بدأت مطلع ابريل الماضي، عند الساعة السادسة من مساء اليوم الأحد 2 أكتوبر 2022، دون التوصل إلى اتفاق على التجديد لفترة اضافية أخرى.

وتضاربت الأنباء حول مستقبل الهدنة، ما زاد من حالة الغموض التي تكتنف الوضع، فيما كثفت الأمم المتحدة والرعاة الدوليين خلال الساعات الأخيرة اتصالاتهم في محاولة للضغط على الأطراف اليمنية المتصارعة بالموافقة على التمديد.

وفي أخر التطورات، نفى كبير المفاوضين الحوثيين محمد عبدالسلام الأنباء المتداولة حول موافقة جماعته على مقترح التمديد الذي عرضه المبعوث الأممي هانز غروندبرغ، وذلك رداً على المزاعم التي أوردتها قناة الحدث الأخبارية الممولة سعودياً بشأن ابلاغ الوسيط الأممي مجلس القيادة الرئاسي اليمني موافقة على الحوثيين على تجديد الهدنة.

وبالرغم من مرور عدة ساعات على انقضاء سريان الهدنة الا أن جبهات القتال لاتزال هادئة دون أن ترد أية معلومات عن استئناف المعارك بين قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا ومسلحي الجماعة الحوثية، ما يعطي مؤشراً ايجابياً باستمرار المساعي والاتصالات لتأمين تثبيت الهدنة مجدداً وعدم اقفال الباب نهائياً أمام تلك الجهود.

وبحسب المعلومات، تعول الأمم المتحدة على دور الوسيط العماني في الضغط على الحوثيين لدفعهم الى القبول بتمديد الهدنة التي تمثل حتى الان أطول فترة هدوء نسبي منذ نشوب الحرب في البلد.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet