فرنسا تدعو الحوثيين للانخراط في مفاوضات السلام باليمن

ديبريفر
2022-10-25 | منذ 1 شهر

باريس (ديبريفر) دعت فرنسا يوم الإثنين، جماعة أنصار الله (الحوثيين)، إلى الانخراط بشكل دائم وبحسن نية في مفاوضات السلام التي يقودها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، هانس غروندبرغ.
وقالت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان، إن باريس تدين بشدة الهجوم على ميناء الضبة شرقي اليمن، الذي أعلن الحوثيون مسؤوليتهم عنه.
واعتبر البيان "الهجوم تهديدا غير مقبول للتجارة البحرية الدولية وحرية الملاحة. ويشكل انتهاكًا خطيرًا وصارخًا لقانون البحار ويمنع السكان اليمنيين، أول الضحايا لهذه الحرب، من الحصول على ما يحتاجونه من الضروريات الأساسية".
وطالبت باريس "الحوثيين بتحمل المسؤولية ووقف التصعيد"، مشيرة إلى أن "عدم إحراز تقدم في إبرام هدنة جديدة في اليمن وهو الأمر الذي يقع مسؤوليته المباشرة على عاتق الحوثيين".
وأضاف البيان أنه "فقط الحل السياسي بين الأطراف اليمنية تحت رعاية الأمم المتحدة يمكن أن يضع حدًا لهذه الحرب التي استمرت طويلاً".
وحثت فرنسا الحوثيين، على الانخراط بشكل دائم وبحسن نية في المفاوضات التي يقودها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، الذي تشيد فرنسا بجهوده.
وأشاد البيان بالتزام الحكومة اليمنية بالهدنة وبالحل السياسي، وكذلك بجهود السعودية وسلطنة عمان ودول المنطقة المبذولة في هذا الصدد.
وتابع: "تذكّر فرنسا بتمسكها بالسلام والوحدة في اليمن، فضلاً عن الاستقرار والأمن الإقليميين".
وتبنت جماعة الحوثيين، مساء الجمعة، عملية استهداف ميناء الضَّبة في محافظة حضرموت، بعملية وصفتها بـ "التحذيرية البسيطة"، وذلك بعد نحو ثلاثة أسابيع من انقضاء هدنة الأمم المتحدة في 2 أكتوبر الجاري، دون التوصل إلى اتفاق مع الحكومة المعترف بها دولياً لتمديدها.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet