اليمن .. قتلى وجرحى إثر مواجهات عنيفة جنوبي مأرب

ديبريفر
2023-03-22 | منذ 11 شهر

مأرب (ديبريفر) تجددت مساء الثلاثاء، المواجهات بين قوات موالية للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، وجماعة أنصار الله (الحوثيين) في محافظة مأرب شمال شرقي البلاد، ما أدى إلى مقتل عشرة جنود وإصابة آخرين.
وقالت مصادر عسكرية ومحلية إن مواجهات دارت بمختلف الأسلحة بين قوات محور سبأ التابعة لألوية العمالقة الموالية للقوات الحكومية وجماعة الحوثيين في جبهة بوارة بمديرية حَّريب جنوب مأرب.
وأضافت أن الحوثيين تمكنوا من السيطرة على جبل "البوّارة" الاستراتيجي في مديرية حريب، يقع في ميسرة جبهة القتال المطلة على المديرية من جهة الغرب، ويسيطر على عدد من المناطق السكنية، وشنوا قصفاً بالأسلحة المتوسطة على منطقة "شَرَق" الآهلة بالسكان.
وأشارت إلى أن المواجهات أدت إلى مقتل عشرة جنود على الأقل وإصابة آخرين وعدد غير معروف من الحوثيين، بالإضافة إلى نزوح عشرات الأسر  من المنطقة.
وذكرت المصادر أن الحوثيين قطعوا الاتصالات عن مديرية حَّريب، ومناطق أخرى في محافظة شبوة المجاورة لها، في مسعى يعتقد أنه لعزل القوات الموالية للحكومة.
وحسب المصادر فقد دفع الحوثيون في الأيام الأخيرة بتعزيزات إلى جبهات مأرب كما استقدمت ألوية العمالقة تعزيزات تضم مقاتلين وعتاداً، عقب امتداد المواجهات إلى مناطق أخرى في مديرية حَّريب التي يسعى الحوثيين إلى السيطرة عليها وتحقيق اختراق ناحية مدينة مأرب.
وأفادت المصادر بأن جماعة الحوثي بدأت منذ أسابيع عملية عسكرية للسيطرة على المواقع الحاكمة والمسيطرة غرب حريب، تسهل لها التحرك في أي هجوم قادم" في حال فشل المساعي الدولية الرامية لتجديد الهدنة التي انتهت في أكتوبر الماضي.
ومن شأن تقدم الحوثيين في هذه المنطقة أن يجعل مركز مديرية حريب، وهي مفتاح الأمان لمديريات غرب شبوة النفطية (عين، بيحان، وعسيلان) والمناطق الصحراوية المفتوحة والشاسعة جنوب شرقي مارب والممتدة إلى منطقة حقول النفط في صافر "شرق"، في مرمى الحوثيين.
وسبق للحوثيين السيطرة على مديريات غرب شبوة الثلاث (عين، بيحان، وعسيلان) وأطراف مديرية حريب بمأرب مرتين خلال سنوات الحرب، الأولى إثر هجوم شنته مع قوات حليفها آنذاك الرئيس الأسبق علي عبد الله صالح أواخر مارس 2015، واستعادتها قوات الحكومة في عملية مباغتة أواخر ديسمبر من العام 2017.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet