روسيا تعتمد تقنيات حديثة لمراقبة التلوث

فيستي
2018-05-27 | منذ 1 سنة

صورة ارشيفية لاحدى تقنيات الحد من التلوث

أكد مدير مركز بشكيريا الروسي للملاحة، أندريه بيكوفسكي، أن روسيا بدأت باعتماد تقنيات حديثة لمراقبة التلوث في مجرى نهر الفولغا والمناطق المجاورة له.

وأوضح المسؤول أن الحكومة "خصصت نحو 14 طائرة بدون طيار من صنع شركة كلاشينكوف الروسية لمراقبة مجرى نهر الفولغا والمناطق المجاورة له، وخطوط وأنابيب الصرف الصحي القريبة".



ويمكن لتلك الطائرات وفقا لبيكوفسكي التحليق لمدة 4 ساعات متواصلة بسرعة تصل إلى 80 كلم/ ساعة وإرسال البيانات إلى المراكز البيئية الأرضية وتسجيلها على أقراص خاصة، فضلا عن أنها مجهزة بأحدث أنظمة الكاميرات والمراقبة الضوئية والأشعة تحت الحمراء لرصد أي تسربات كيميائية أو إشعاعية، ورصد أصغر الحرائق حتى التي لا تتجاوز مساحتها مترا مربعا واحدا.

وجهزت تلك الطائرات أيضا بمنظومة "غلوناس" الملاحية الروسية لتحديد مواقعها والمواقع التي ترصدها، فضلا عن قدرتها على رصد الأجسام الأرضية التي لا تتجاوز أبعادها بضعة سنتيمترات.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق