الإندبندنت أونلاين تناقش آثار حرب اليمن على دارفور

لندن (ديبريفر)
2019-12-23 | منذ 1 شهر

قوات سودانية

نشرت صحيفة الإندبندنت أونلاين البريطانية، اليوم الإثنين، تقريرا لمراسلتها المختصة بشؤون الشرق الأوسط بل ترو بعنوان "كيف تؤثر الحرب المربحة في اليمن على الصراع في دارفور"؟.

وأشارت ترو إلى مقولة تتردد في دارفور بشكل كبير وهي "يمكنك أن تكسب مالاً من القتال لستة أشهر في اليمن أكثر مما قد تكسبه طوال عمرك"، وقالت إن "هذه المقولة التي يرددها الشباب في شوارع الإقليم الذي يبعد نحو ألفي كيلومتر عن اليمن تكشف كيف أصبحت الحرب هناك أكبر موظف للشباب المحلي في دارفور".

وأضافت أنه "طوال 5 سنوات دفعت دول الخليج لمقاتلين من قوات الدعم السريع السودانية التي تعرف بقسوتها والجيش السوداني ليقاتلوا إلى جانبهم في اليمن ضد الحوثيين المدعومين من إيران".

وأردفت ترو "ورغم المخاطر التي يتعرضون لها، دفع الأمل في الثراء عشرات الآلاف من الشباب للذهاب إلى معسكرات التجنيد التابعة لقوات التدخل السريع حيث يحصل المقاتل الذي يعد في الغالب من أبناء الطبقة الفقيرة في السودان على ما يعادل 17 ألف جنيه استرليني مقابل القتال لستة أشهر في اليمن، وهو مال يزيد عما يمكن أن يجمعه شباب آخرون طيلة حياتهم بينما يحصل الضباط على ضعف هذا المبلغ".

وأوضحت أن "سكان دارفور يؤكدون أن المقاتلين الأغنياء والمدربين العائدين من اليمن بعد خمس سنوات من القتال ساهموا في تصعيد التوتر في الإقليم الذي دمرته معارك مستمرة من الحرب الأهلية لستة عشر عاما".

وقالت ترو إنه "حسب روايات الجنود العائدين، فإنهم علاوة على مهمتهم الرئيسية في حماية المدن والقرى التي حررتها القوات اليمنية كانوا يعملون بشكل رئيسي كعناصر حماية وتأمين للقليل من الجنود الإماراتيين في اليمن"، مضيفة أنه "لايعلم أحد كم عدد المقاتلين السودانيين الذين قتلوا أو تعرضوا لإصابات في اليمن".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق