البنك المركزي اليمني يحذر من كارثة جديدة

عدن (ديبريفر)
2019-12-25 | منذ 8 شهر

البنك المركزي اليمني -عدن

قال البنك المركزي اليمني في العاصمة المؤقتة عدن، جنوبي اليمن، اليوم الأربعاء، أن قرار جماعة الحوثيين(أنصار الله) بمنع التداول بالطبعة الجديدة من العملة الوطنية اليمنية، سيكون له تداعيات سلبية، وإن الجماعة غير مخولة قانونياً بإصدار مثل تلك القرارات.

وأكد البنك في بيان له، إن كافة الأوراق النقدية من العملة الوطنية بجميع فئاتها المتداولة والمصدرة استنادًا لقانون البنك رقم (14) لسنة 2000، تعتبر عملة قانونية ملزمة حسب قيمتها الاسمية كوسيلة للدفع في جميع المعاملات الداخلية في اليمن، طالما كانت تلك الأوراق النقدية سليمة وخالية من أي عيب أو نقص أو تشويه".

ونوه البيان إلى أنه "لا يجوز رفض التعامل بأي طبعة من العملة الوطنية الصادرة من البنك المركزي والتي أصدرت وفقا للإجراءات القانونية استنادا لقانونه والقرار الجمهوري رقم 119 لسنة 2016، بشأن إعادة تشكيل مجلس إدارة البنك ونقل مقره الرئيسي الى العاصمة المؤقتة عدن".

وحذر البنك المركزي اليمني المواطنين من "الدعوات المشبوهة الصادرة من قبل جهة غير مخولة قانونا، تستهدف الاضرار بالاقتصاد الوطني وسلب مدخرات المواطنين وذلك باستغلال الواقع الاستثنائي الذي تعيشه البلاد".

وكانت جماعة الحوثيين(أنصار الله)، أصدرت قراراً عبر البنك المركزي في صنعاء، بمنع تداول الإصدارات الجديدة من العملة الوطنية التي قامت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً بطباعتها، منذ العام 2017، معتبرة إياها "غير قانونية".

وحددت جماعة الحوثيين(أنصار الله) مهلة شهر لاستبدال العملة المطبوعة حديثاً، بأخرى قديمة أو إلكترونية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet