ارتفاع أسعار النفط بعد مقتل سليماني في ضربة أمريكية

سنغافورة (ديبريفر)
2020-01-03 | منذ 7 شهر

ارتفعت أسعار النفط أكثر من أربعة في بالمئة صباح الجمعة بعد الإعلان عن مقتل قائد "فيلق القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، في غارة أمريكية.

وسجل خام القياس العالمي برنت 69.16 دولار للبرميل، في أعلى مستوياته منذ 17 سبتمبر ، لكنه انحسر لاحقا إلى 68.21 دولار، لتصبح مكاسبه 1.96 دولار بما يعادل ثلاثة بالمئة، بحلول الساعة 0618 بتوقيت غرينتش.

وارتفعت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.68 دولار بما يعادل 2.8 بالمئة لتسجل 62.86 دولار للبرميل، بعد أن قفزت في وقت سابق إلى 63.84 دولار للبرميل، أعلى مستوى منذ أول مايو.

وسجل هذا الارتفاع مع تصاعد قلق المستثمرين من الانعكاسات المحتملة للتوتر في الشرق الأوسط على إمدادات الذهب الأسود.

وقال المحلل في مجموعة "اكسيتريدرز" ستيفن إينيس "الأمر أكبر من مجرد صفعة لإيران". معتبراً أنه "استعراض عدواني للقوة واستفزاز واضح يمكن أن يشعل حربا جديدة في المنطقة".

وأضاف إينيس "استيقظنا على عالم أقل أمانا مما كان قبل ساعات خصوصا إذا أضيف هذا إلى التوتر في شبه الجزيرة الكورية".

وقالت مارجرت يانج، محللة السوق في سي.ام.سي ماركتس، إن "صعود سعر النفط الآن مدفوع في الأساس بأنباء الضربة الجوية الأمريكية التي قتلت قائدا عسكريا رفيعا لإيران".

وقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد العراقي أبو مهدي المهندس فجر الجمعة في هجوم صاروخي أمريكي استهدف سيارتهما قرب مطار بغداد الدولي.

ويأتي تأثر عقود النفط بمقتل سليماني، تخوفا من تأثر إمدادات الخام في منطقة الشرق الأوسط ومضيق هرمز نتيجة توترات محتملة، حيث يمر من خلال المضيق المطل على إيران جنوبا، قرابة 20 بالمئة من الطلب العالمي على الخام.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet