التليغراف تتساءل: فيمَ أخطأت إيطاليا وماذا يمكن أن تتعلم بقية الدول؟

لندن (ديبريفر)
2020-03-30 | منذ 4 شهر

انهيار النظام الصحي الإيطالي أمام وباء كورونا

نشرت صحيفة التليغراف البريطانية اليوم الإثنين، تقريراً لمراسلها في العاصمة الإيطالية روما نيك سكوايرز بعنوان "وباء كورونا: فيم أخطأت إيطاليا، وماذا يمكن أن تتعلم بقية الدول"؟
وقال سكوايرز إن الإيطاليين شاهدوا صوراً ذكرتهم بزمن الحرب وصدمتهم بشدة وتظهر فيها قافلة من سيارات النقل العسكري تحمل عشرات التوابيت بعيدا عن مدينة بيرغامو التي انهار نظامها الصحي أمام وباء كورونا بحيث لم تعد المقابر كافية لاستيعاب أعداد المتوفين.
وتساءل سكوايرز عما ارتكبته إيطاليا من أخطاء وما اتخذت من تدابير جيدة، وكيف يتسنى لبقية دول العالم التعلم من هذا النموذج الذي تغير خلال شهر واحد من وجود عشرات الإصابات فقط إلى أكثر من 9 آلاف وفاة وثمانين ألف مصاب؟
وأوضح أن هناك عاملاً واحداً وضع إيطاليا على هذا الطريق الكارثي في مواجهة الوباء وهو أن الفيروس كان منتشراً في مختلف أنحاء البلاد قبل أن تنتبه إليه الحكومة بشكل رسمي وتتبع حالات الإصابة نهاية الشهر الماضي حيث يرى الخبراء أن الفيروس كان منتشراً في شمال البلاد منذ الأسابيع الأولى لشهر يناير على أقل تقدير ويرجح بعضهم أنه كان هناك منذ نهاية ديسمبر، وبعد أسابيع من ظهوره في الصين، لكن الأطباء عندما اطلعوا على الحالات الأولى شخصوها على أنها نزلات انفلونزا موسمية.
وأشار سكواير إلى أن الحكومة الإيطالية تقلبت في قراراتها بين التأهب والرضا عن النفس في الأسابيع الأولى من الأزمة وحتى في الوقت الذي بدأ فيه ظهور حالات الوفاة كانت رسائل الحكومة للشعب متناقضة ولم يعرف الناس ماذا يفعلون هل يتابعون حياتهم بالشكل المعتاد أم يغيروا هذا السلوك.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet