صحيفة روسية تتحدث عن أسباب إعلان السعودية هدنة في اليمن

موسكو (ديبريفر)
2020-04-17 | منذ 2 شهر

قوات سعودية في اليمن ـ أرشيف

في مقال بعنوان "ينوون إيقاف حرب اليمن"، في صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" الروسية استعرض سيرغي سيريبروف، الأسباب التي دفعت السعودية إلى عرض هدنة على جماعة الحوثيين (أنصار الله) في اليمن.
وقال سيريبروف، " في نهاية الأسبوع الماضي، بدأ سريان وقف إطلاق النار لمدة أسبوعين في اليمن".
وأشار إلى ما قاله الناطق الرسمي باسم قوات التحالف العربي، العقيد تركي المالكي، بأن الهدنة ليست مجرد استجابة لمبادرات الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش ومبعوثه الخاص مارتن غريفيث، اللذين حثا على الامتناع عن إراقة الدماء من أجل مكافحة وباء كوفيد 19.
وأكد العقيد المالكي أن التحالف، بوقفه وقف إطلاق النار، يدعم اقتراح الأمم المتحدة عقد اجتماع بين الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا والحوثيين. وينتظر أن ينظر الاجتماع في مقترحات لوقف إطلاق نار كامل ودائم واستئناف الحوار داخل اليمن.
وأضاف سيريبروف، "هناك شيء واحد واضح: المسار نحو حل مسلح للوضع في اليمن، استفذ نفسه تماما. والوباء العالمي والمخاطر المرتبطة به، بالنسبة للتحالف العربي، مناسبة لحفظ ماء الوجه والخروج من المأزق الذي وصلت إليه عمليته العسكرية، التي بدأها في مارس 2015".
وتابع "لا تزال اتفاقية الرياض، الموقعة في نوفمبر 2019، والتي تهدف إلى استعادة الهياكل الحكومية للرئيس هادي في عدن، معطلة، والوضع في الجنوب ينذر بانفجار جديد".
ويرى الكاتب أن المشكلة تكمن في صعوبة انتقال المملكة العربية السعودية إلى مسار جديد في اليمن. مبيناً أن المفهوم العام للصراع، الذي ينطلقون منه في المملكة، يستند إلى أمرين: انقلاب الحوثيين في العام 2014 ضد السلطة الشرعية للرئيس المؤقت هادي، وكون الحوثيين وكلاء لسياسة إيران التوسعية في العمق الاستراتيجي للمملكة العربية السعودية.
واستدرك سيريبروف "ولكن الحرب في اليمن بينت درجة زيف هذا المفهوم وعدم تماسكه. فبنتيجة التقدير الخاطئ للنزاع تحولت عملية التحالف العربي العسكرية، التي أرادوها خاطفة ومحدودة ومظفرة، إلى حرب استنزاف حقيقية".
وخلص إلى أن "إشارة العقيد المالكي المباشرة إلى أن وقف إطلاق النار المؤقت يمكن أن يصبح مقدمة لوقف كامل للأعمال القتالية وتسوية شاملة للأزمة اليمنية، قد تدل على تغيير في سياسة المملكة وبداية التحرك في الاتجاه الصحيح".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق