شركة النفط اليمنية: معطيات الواقع تتناقض مع ادعاءات غريفيث

صنعاء (ديبريفر)
2020-04-27 | منذ 3 شهر

سفن في ميناء الحديدة

قالت جماعة الحوثيين (أنصار الله) اليوم الإثنين، إن التحالف العربي الذي تقوده السعودية دعماً للشرعية في اليمن، يواصل "أعمال القرصنة" لإعاقة وصول سفن المشتقات النفطية والغذاء والدواء رغم حصولها على تصاريح أممية.
وأضافت شركة النفط اليمنية في صنعاء، والتي يديرها الحوثيون، في بيان، أن "المعطيات الواقعية تتناقض كلياً مع إحاطات المبعوث الخاص للأمم المتحدة لليمن مارتن غريفيث أمام مجلس الأمن وادعائه دخول سفن الوقود إلى ميناء الحديدة دون أية عوائق".
وذكر البيان أن التحالف العربي مستمر في احتجاز  15 سفينة نفطية عليها 374 ألفاً و482 طناً من المشتقات النفطية، وفقاً لقناة "المسيرة" الناطقة باسم الحوثيين.
وأشار البيان إلى أن تلك السفن "استكملت جميع إجراءات الفحص ومراجعة الحسابات في جيبوتي من خلال آلية الأمم المتحدة للتحقق والتفتيش، والحصول على تصاريح دولية تؤكد أن حمولتها مطابقة للشروط المنصوص عليها في مفهوم عمليات آلية التحقق والتفتيش".
واعتبرت شركة النفط أن احتجاز السفن يعد تجاهلاً دائماً لجوهر وأهداف اتفاق السويد، التي شددت على ضرورة تيسير الوصول إلى المواد الأساسية والمساعدات الإنسانية إلى ميناء الحديدة، لتلبية احتياجات الشعب اليمني.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet