الحكومة اليمنية تتفق مع البنك الإسلامي على إعادة تخصيص 32 مليون دولار لمواجهة وباء كورونا

الرياض (ديبريفر)
2020-05-08 | منذ 5 شهر

 وزير التخطيط والتعاون الدولي اليمني نجيب
اتفقت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، يوم الخميس، مع مجموعة البنك الإسلامي، على إعادة تخصيص 32 مليون دولار من مشاريع سابقة وإتاحتها بشكل فوري عبر مسار سريع للتنفيذ لمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وقالت وكالة الانباء اليمنية "سبأ" بنسختها في الرياض وعدن، ان وزير التخطيط والتعاون الدولي اليمني نجيب العوج، تباحث عبر الاتصال المرئي، مع رئيس مجموعة البنك الإسلامي بندر بن حجار، حول إعادة 32 مليون دولار لدعم جهود الحكومة اليمنية في مواجهة وباء كورونا.

وأكد وزير التخطيط اليمني في الاجتماع على "أهمية التسريع في تنفيذ مشروع العيادات المتنقلة لفاعل خير بقيمة 51 مليون دولار"، مشيرا إلى "أنه سيتم تقديم كافة التسهيلات لتأمين تنفيذه في مختلف المحافظات".

وأثنى العوج على جهود البنك الإسلامي في دعم اليمن بصورة عامة ومكافحة فيروس كورونا من خلال مبادرته التي أطلقها مؤخراً لدعم الدول الأعضاء ومنها اليمن.

وفي سياق متصل، وافق رئيس مجموعة البنك الإسلامي، بندر بن حجار، على "تقديم منحة بمبلغ ثلاثة ملايين دولار من صندوق التضامن الإسلامي بالإضافة إلى منحة أخرى بمبلغ 200 ألف دولار، وتخصيص مساهمة إضافية من مشروع فاعل خير الذي يديره البنك بمبلغ 350 ألف دولار".

وقال بن حجار أنه "سيتم تخصيص كافة الدعم المرصود بشكل عيني وفقا لآلية البنك الإسلامي وتلبية للاحتياجات المقدمة من الوزارات المختصة في اليمن".

ا


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet