عاصفة غضب إماراتية تستهدف الناشطة اليمنية توكل كرمان

تقرير (ديبريفر)
2020-05-09 | منذ 4 أسبوع

توكل كرمان

مجددا استفزت الناشطة اليمنية الحائزة على جائزة نوبل، توكل كرمان، خصومها، ومعارضيها، السياسيين في بلدها اليمن وخارجه، خاصة في دولة الإمارات التي غزت "تويتر" بسيل تغريدات رافضة لقرار تعيين كرمان في "مجلس حكماء فيبسوك".

وعلق المستشار السابق لولي عهد ابوظبي، عبد الخالق عبدالله، مساء الجمعة، على تعيين كرمان ضمن مجلس الإشراف العالمي على محتوى ما ينشر على منصتي "فيسبوك" و"انستجرام"للتواصل الاجتماعي.

وقال عبدالله على حسابه في "تويتر": "توكل كرمان لا تستحق ان تكون في مجلس عالمي للإشراف على محتوى الفيس بوك فهي وخطاب الكراهية صنوان".

وكان قرار تعيين كرمان قد أثار جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، مابين الترحيب والاعتراض.

وكتبت كرمان على صفحتها في "فيسبوك"، الخميس: "يسعدني الانضمام إلى مجلس الإشراف العالمي لمحتوى فيسبوك وإنستغرام..لم يعد احتكار الحكومات لوسائل الإعلام والمعلومات ممكنا بفضل منصات التواصل الاجتماعي".

وأشارت إلى أن : "فيسبوك - عبارة عن منصة تحمي حقوق الناس في حرية التعبير وتفي بحاجتهم للتواصل الاجتماعي.. الحكومات الاستبدادية ترغب في إيقافها لمنع مواطنيها من الحصول على أصواتهم الخاصة.. أنضم إلى مجلس الإشراف للمساعدة في حماية أصوات الناس والدفاع عن حرية التعبير".

وأضافت: "سنعمل بكل استقلالية وشفافية ووضوح للفصل في قضايا المحتوى على المنصتين، واتخاذ قرارات ملزمة بشأن ما ينشر وما الذي يجب أن لا ينشر فيهما، مع مراعاة حرية التعبير ومبادئ حقوق الإنسان".

من جانبه، اعتبر عبدالله ماجد آل علي، المدير التنفيذي لقطاع دار الكتب في دائرة الثقافة والسياحة الإماراتية، إن تعيين توكل كرمان في "مجلس الإشراف العالمي على محتوى فيسبوك" لمتابعة المحتوى الخاص بالشرق الأوسط، يثير تساؤلات كثيرة عن هذا المجلس، وآلية اختيار أعضائه، وصلاحياته، ودوافعه، وربما تمويله أيضاً.

وتساءل الصحفي الإماراتي هاني مسهور: "ماهي المعايير التي اعتمدتها فيسبوك وانستغرام لتنصيب حمالة الحطب توكل كرمان منصب مراقبة المحتوى، وهي التي تصدر خطاب الكراهية والتحريض على مجتمعها والمجتمعات العربية، المال القطري أوصلها لجائزة نوبل وأوصلها لفيسبوك وانستغرام وبذلك المال ستحرق نفسها حسداُ وكرهاً للآخرين".

وقال الإعلامي والأكاديمي الإماراتي، الدكتور علي بن تميم: "توكل كرمان، صوت الدعاية لجماعة الإخوان الإرهابية وصاحبة خطاب الكراهية تنضم إلى "مجلس الإشراف العالمي" على محتوى ما ينشر على منصتي فيس بوك وانستغرام النظام القطري أنفق أكثر من 8 مليارات دولار في منظومة الإعلام الاجتماعي.. وكرمان أبرز أدواته".

ناشطون يمنيون، عارضوا قرار تعيين كرمان في "محكمة فيبسوك"، واعتبروه قرارا سينهي سمعة وسيلة التواصل الشهيرة، في حين يرى المؤيدون القرار انه نجاح عالمي جديد يضاف إلى رصيد الناشطة اليمنية الأكثر شهرة وحضورا بين اليمنيين على المستوى الدولي.

عاصفة غضب عربي، حركها المناوئين لتوكل كرمان، تم توحيد خطابها الطافح بالكراهية، تجاه الناشطة اليمنية المتهمة بتصديرها لخطاب الكراهية.. تناقض يكشف إلى أي مدى انشغل العرب بقضايا هامشية، في حين تواجه بلدانهم وباء فتاكا وكارثي ويتطلب توحيد الجهود لمواجهته، قبل فوات الأوان.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق