اليمن ينتظر كارثة.. وفيروس كورونا يسجل حضورا في ثلاث محافظات للمرة الأولى

عدن (ديبريفر)
2020-05-12 | منذ 3 أسبوع

تفشي سريع لفيروس كورونا في المحافظات اليمنية

يبدوا أن (فيروس كوفيد 19) تفشى سريعا في عديد من المناطق داخل اليمن الذي مزقته الحروب، وينقسم سياسيا بين الحكومة المعترف بها دوليا جنوبا، وحركة الحوثيين التي أطاحت بالرئيس هادي وحكومته شمالا.

وأعلنت اللجنة الوطنية للطوارئ اليوم الثلاثاء تسجيل (9) حالات جديدة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد ليصبح إجمالي الحالات (65) حالة منها (11) حالة وفاة.‬

وقالت اللجنة أن ثلاث محافظات (ابين، المهرة، شبوة) سجلت ظهورا للفيروس للمرة الأولى منها حالة وفاة في محافظة شبوه، فيما سجلت محافظة عدن أربع إصابات، وحالتين في محافظة لحج.

وأبلغت الحكومة المدعومة من السعودية حتى الآن عن 63 حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد وعشر حالات وفاة في الأراضي التي تسيطر عليها، في حين لم يسجل الحوثيون الذين يهيمنون على معظم المراكز الحضرية الكبيرة سوى إصابتين فقط وحالة وفاة واحدة لمواطن صومالي وجد ميتا في أحد فنادق العاصمة.

ويعيش اليمن حربا مستعرة منذ خمسة أعوام بين تحالف تقوده السعودية وحركة الحوثيين المتحالفة مع إيران عصفت بالمنظومة الصحية في اليمن وتركت سكانه في حالة ضعف جراء الجوع والمرض.

ويعتمد حوالي 80 في المئة من السكان، أي 24 مليون شخص، على المساعدات الإنسانية في حين أن هناك عشرة ملايين نسمة معرضون لخطر الموت جوعا.

قالت الأمم المتحدة، مساءالإثنين، إن حالات الإصابة بفيروس كورونا في اليمن ارتفعت خمسة أضعاف في غضون أسبوع، مايشير إلى انتشار الفيروس في البلد دون اكتشافه .

وأضاف مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن، في تقرير نُشر على "تويتر"، "في الأسبوع الماضي ارتفع عدد الإصابات خمسة أضعاف من سبع حالات مع الإبلاغ عن حالات جديدة في محافظات عدن وحضرموت وتعز ولحج وفي مدينة صنعاء".

وأوضح أنه "بين 10 أبريل ، عندما تم الإعلان عن الحالة الأولى ، و 9 مايو، كان هناك 35 حالة مؤكدة مختبرياً من COVID-19 في اليمن ، و 7 حالات وفاة ذات صلة و 1 حالة شفاء".

واعتبر التقرير أن "الارتفاع المفاجئ في الحالات المصابة، يشير إلى أن الفيروس ينتشر دون اكتشافه منذ عدة أسابيع، وهو ماقد يؤدي إلى إرباك مرافق الرعاية الصحية في البلاد".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق