فرنسا تتوج بكأس العالم للمرة الثانية في تاريخها بعد اكتساحها كرواتيا (تفاصيل وصور)

موسكو (ديبريفر)
2018-07-15 | منذ 5 شهر

 

فرحة عارمة للاعبي المنتخب الفرنسي عند تسلمهم الكأس الأغلى في العالم

  توج المنتخب الفرنسي بكأس العالم لكرة القدم للمرة الثانية في تاريخه بعد فوزه العريض على نظيره الكرواتي الذي حل وصيفاً بأربعة أهداف مقابل هدفين في المباراة النهائية لمونديال روسيا 2018 التي جرت بينهما اليوم الأحد على ملعب "لوجنيكي" في العاصمة الروسية موسكو.

  أنهى منتخب فرنسا الشوط الأول متقدماً بهدفين مقابل هدف، حيث افتتح التسجيل برأسية الكرواتي ماريو ماندزوكيتش بالخطأ في مرمى منتخبه عند الدقيقة18، ليدخل ماندزوكيتش التاريخ كأول لاعب يسجل في مرماه في المباراة النهائية لبطولات كأس العالم.

  وعادلت كرواتيا النتيجة بهدف لاعبها إيفان بيريستيش في الدقيقة28، غير أن فرنسا تقدمت مجدداً بالهدف الثاني عبر لاعبها انطوان جريزمان من ركلة جزاء في الدقيقة38 ، ليكون هذا الهدف هو الأول في تاريخ المباريات النهائية لبطولات كأس العالم يتم تسجيله من ركلة جزاء احتسبتها تقنية الفيديو.

  وفي الشوط الثاني ورغم الأفضلية الكرواتية في السيطرة على مجريات اللعب، أضاف المنتخب الفرنسي الهدف الثالث في مرمى كرواتيا عبر نجمها بول بوجبا في الدقيقة59، بتسديدة من خارج منطقة الجزاء، واختتم زميله الصاعد كيليان مبابي مهرجان الأهداف الفرنسية بتسجيله الهدف الرابع لمنتخبه في الدقيقة 65، بتسديدة من خارج منطقة الجزاء أيضاً، ليصبح مبابي (19 سنة) ثاني مراهق يسجل هدف في نهائي البطولة بعد البرازيلي بيليه (17 سنة) في نسخة 1958.

وبعدها بأربع دقائق قلص الكرواتي ماريو ماندزوكيتش النتيجة حينما استغل خطأ الحارس الفرنسي هوجو لوريس.

  بذلك توجت فرنسا باللقب العالمي للمرة الثانية في تاريخها بعد تتويجها في مونديال 1998 الذي استضافته على أراضيها، فيما حل المنتخب الكرواتي وصيفاً لأول مرة في تاريخه ليحقق أفضل إنجاز طوال مشاركاته في نهائيات كأس العالم.

المنتخب الفرنسي يحتفل بتتويجه بكأس العالم للمرة الثانية في تاريخه

  وكان المنتخب البلجيكي أحرز المركز الثالث بعد تغلبه على منتخب انجلترا بهدفين نظيفين في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع التي جرت بينهما أمس السبت.

   أفضلية كرواتية وتقدم فرنسي

  شهد الشوط الأول أفضلية كرواتية في أغلب فتراته، لكن الفرنسيون وبفضل تكتيك مدربهم "ديشامب" تمكنوا من الخروج من هذا الشوط متقدمين بهدفين مقابل هدف.

  بداية المباراة شهدت تفوق وسيطرة كرواتية على مجريات اللعب، وحاول كثيراً افتتاح التسجيل سيما مع التنظيم الجيد والجدية في صفوف  لاعبيه، فيما وجد لاعبو فرنسا صعوبة في بناء اللعب، ولم يستطيعوا الخروج من منطقتهم إلا بعد العشر الدقائق الأولى.

  وفيما كان الجميع ينتظر هدف السبق الكرواتي، كان لهم ذلك ولكن بطريقة عكسية حين سجل لاعب كرواتيا ماريو ماندزوكيتش بالخطأ في مرماه في الدقيقة 18، بكرة رأسية وصلته من ركلة ثابتة نفذها الفرنسي أنطوان جريزمان لتلمس رأس اللاعب الكرواتي وتسكن الشباك معلنة هدفاً فرنسياً أولاً. 

هدف الكرواتي ماريو ماندزوكيتش في مرمى منتخبه بالخطأ هو أول هدف عكسي في تاريخ المباريات النهائية لكأس العالم

  ودخل الكرواتي ماندزوكيتش التاريخ باعتباره أول لاعب يسجل بالخطأ في مرماه في المباراة النهائية لبطولات كأس العالم.

  وفي الدقيقة 28 عادلت كرواتيا النتيجة عبر لاعبها إيفان بيريسيتش بعدما استلم كرة داخل منطقة جزاء فرنسا وراوغ نجولو كانتي وسدد كرة قوية سكنت يسار الحارس هوجو لوريس.

تسديدة بيريسيتش  تهدي كرواتيا أول هدف لها في نهائي كأس العالم وتعدل النتيجة مع فرنسا

  غير أن منتخب فرنسا تقدم مجدداً بهدف ثانٍ سجله أنطوان جريزمان، من ركلة جزاء في الدقيقة 38 بعدما لمس إيفان بيريسيتش الكرة بيده داخل منطقة الجزاء، واستعان حكم المباراة بتقنية الفيديو، ليدخل هذا الهدف تاريخ المباريات النهائية لكأس العالم، باعتباره أول هدف من ركلة جزاء تحتسبها تقنية الفيديو التي استخدمت في مونديال روسيا 2018 لأول مرة في تاريخ كأس العالم.

  وأضاع ريبيتش، فرصة التعادل لكرواتيا في الدقيقة 40، حيث لم يستغل كرة عرضية من سترينيتش، وسددها برعونة في يد الحارس الفرنسي هوجو لوريس، لينتهي الشوط الأول بتقدم فرنسا على كرواتيا بهدفين لهدف.

هدف الفرنسي انطوان جريزمان هو أول هدف في تاريخ المباريات النهائية من ركلة جزاء احتسبتها تقنية الفيديو

شوط خطف الكأس

  الشوط الثاني بدأ بنفس سيناريو الشوط الأول، سيطرة وهجمات كرواتية وتراجع فرنسي اعتمد على الكرات المرتدة، رغم أن أولى فرص هذا الشوط كانت لفرنسا، حينما سدد جريزمان كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 47.

  وتألق الحارس الفرنسي هوجو لوريس حارس فرنسا في التصدي لكرات كرواتية عدة، أبرزها تسديدة صاروخية من أنتي ريبيتش في الدقيقة 48 من داخل منطقة الجزاء، بعد تمريرة من إيفان راكيتيتش، فيما تصدى الحارس الكرواتي سوباسيتش، لانفراد كيليان مبابي الذي استلم تمريرة رائعة من بول بوجبا، واستغل سرعته من الجبهة اليمنى وراوغ فيدا لكن الحارس منعه من تسجيل الهدف الثالث لفرنسا في الدقيقة 52. 

الحارس الفرنسي لوريس تحمل عبئاً ثقيلاً خلال المباراة

بوجبا يسجل الهدف الثالث لفرنسا

 وفي الدقيقة 59 سجل بول بوجبا الهدف الثالث لفرنسا من تسديدة رائعة بقدمه اليسرى، من خارج منطقة الجزاء الكرواتية، وبعدها بست دقائق عزز الفرنسي كيليان مبابي تقدم منتخبه حينما سجل الهدف الرابع من تسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء أيضاً في الدقيقة 65.

الفرنسي مبابي (19 سنة) هو ثاني مراهق يسجل في نهائي البطولة بعد البرازيلي بيليه (17 سنة) عام 1958

  وبعدها بأربع دقائق قلص الكرواتي ماريو ماندزوكيتش، النتيجة حين سجل الهدف الثاني لكرواتيا مستغلاً خطأ الحارس الفرنسي، هوجو لوريس. 

ماريو ماندزوكيتش استغل خطأ فادح من الحارس الفرنسي ليقلص الفارق

   وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للشوط الثاني، أضاع بوجبا فرصة تسجيل الهدف الخامس لفرنسا عندما استلم عرضية من مبابي من ركلة ثابتة، لكنه فشل في السيطرة على الكرة أمام مرمى كرواتيا، لتنتهي المباراة بفوز عريض لفرنسا بأربعة أهداف مقابل هدفين، ليكون المنتخب الفرنسي أول منتخب يسجل 4 أهداف في المباراة النهائية منذ فوز البرازيل على إيطاليا 4-1 بنهائي 1970.


لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام عبر الرابط أدناه:
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق