السفير السعودي في اليمن : المملكة أكبر الداعمين للشعب اليمني بإجمالي مساعدات بلغت 17 مليار دولار

الرياض (ديبريفر)
2020-06-01 | منذ 4 شهر

سفير السعودية لدى اليمن محمد آل جابر

Click here to read the story in English

اعتبر السفير السعودي في اليمن، محمد آل جابر، مساء اليوم الاثنين، إن مؤتمر المانحين لليمن لعام 2020 يأتي استمراراً لجهود المملكة المستمرة في خدمة الشعب اليمني إنسانياً واقتصادياً وتنموياً.

وقال آل جابر في سلسلة تغريدات على حسابه في "تويتر"، إن السعودية تعد أكبر الداعمين لليمن بإجمالي قيمة مساعدات إنسانية وتنموية بلغت حوالي 17 مليار دولار.

وأشار آل جابر إلى أن المملكة تصدرت الدول المانحة لخطة الاستجابة الإنسانية للأمم المتحدة في اليمن للعام 2018، بتقديم مبلغ 500مليون دولار أمريكي، ومبلغ 750 مليون دولار أمريكي للعام 2019، بالإضافة إلى المبادرات والبرامج الإنسانية الأخرى.

وذكر السفير السعودي في اليمن إن بلاده قدمت "دعماً مباشراً لليمن بمبلغ 7.8 مليار دولار، منذ عام 2012م حيث دعمت البنك المركزي اليمني بوديعة بـ3.2 مليار دولار، ومشتقات نفطية لتشغيل محطات توليد الكهرباء بمبلغ 4.15 مليار دولار على عدة أعوام، بالإضافة إلى 435 مليون دولار لصندوق الرعاية الاجتماعية".

واستعرض آل جابر المشاريع التي نفذها البرنامج السعودية لتنمية وإعمار اليمن والمتمثلة بـ175 مشروع ومبادرة حتى العام 2020، في قطاعات التعليم والصحة والطاقة والمياة فضلاً عن قطاعات الزراعة والثروة السميكة والنقل والمباني الحكومية.

وتنظم السعودية غداً الثلاثاء، عبر تقنية البث المرئي مؤتمر المانحين لليمن، بالشراكة مع الأمم المتحدة، التي سيلقي أمينها العام "أنطونيو غوتيريش" كلمة الافتتاح.

وكانت الأمم المتحدة دعت يوم أمس الأحد، الدول المانحة إلى الوفاء سريعاً بالتزاماتها تجاه اليمن في ظل الأزمة الإنسانية التي يواجها، ودعم البلد في أسرع وقت ممكن.

وقال المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، ينس لاركيه، خلال مؤتمر صحفي افتراضي في جنيف السبت، إن ملايين اليمنيين يعانون جراء النزوح، وسوء التغذية، وتفشي الأمراض والأوبئة، خاصة في ظل انتشار فيروس كورونا.

وتعقد الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً آمالها على مؤتمر المانحين، الذي تزمع الأمم المتحدة عقده بالشراكة مع السعودية في الرياض يوم غد الثلاثاء، من أجل حشد الدعم لتوفير 2.4 مليار دولار لسد الاحتياجات الإنسانية لليمن.

ويوم السبت الفائت، قالت مصادر سياسية رفيعة، إن الدول المانحة لليمن التي ستجتمع الأسبوع المقبل، تشترط وجود إدارة موحدة لمواجهة فيروس كورونا المستجد في البلد الذي تسوده حرباً معقدة، ويواجه خطراً كبيراً بسبب تفشي الوباء.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet