شركة النفط بصنعاء تحذر من كارثة غير مسبوقة نتيجة استمرار أزمة المشتقات النفطية

ديبريفر
2020-07-17 | منذ 3 أسبوع

استمرار ازمة المشتقات النفطية في اليمن

صنعاء (ديبريفر) ـ حذرت شركة النفط اليمنية الخاضعة لسيطرة جماعة أنصار الله (الحوثيين)، اليوم الجمعة، من كارثة وصفتها بـ"الغير مسبوقة" ستحدث خلال الأيام القادمة جراء عدم السماح للمشتقات النفطية بالمرور من ميناء الحديدة غربي البلاد.

وقال مدير شركة النفط اليمنية عمار الأضرعي في تصريحات اعلامية "سنصل إلى شلل تام في حركة النقل نتيجة منع دخول المشتقات النفطية حيث ستتوقف أكثر من 80 ألف ناقلة بضائع و70 ألف وسيلة نقل عامة ونصف مليون وسيلة نقل خاصة".

وأضاف: "القطاع الزراعي سيواجه مشكلة كبرى بسبب نفاد الكميات النفطية وستُتلف المحاصيل الزراعية وسنخسر الموسم الزراعي بشكل كامل". 

وأشار الأضرعي إلى أن "استمرار منع دخول السفن النفطية سيؤدي إلى توقف أكثر من 400 مستشفى و5000 مركز صحي وكافة مصانع الأوكسجين التي تقدم الخدمات لأكثر من 26 مليون مواطن وسيؤدي أيضًا إلى توقف حوالي 23 ألف مشروع مياه وانقطاع التيار الكهربائي عن كافة المواطنين بشكل كامل وكذلك انقطاع منظومات الاتصالات والإنترنت التي ستخرج عن الخدمة بشكل كامل في حال عدم وصول المشتقات النفطية".

من جانبه، أكد وزير الزراعة والري في "حكومة الانقاذ" بصنعاء عبد الملك الثور أن "أكثر من 70 % من اليمنيين الذي يعملون في الزراعة في خطر حقيقي نتيجة انعدام المشتقات النفطية".

ودعت الشركة في بيانها العالم وكافة المنظمات الإنسانية الدولية للقيام بمسؤوليتها لتفادي حدوث الكارثة في اليمن، محملة الأمم المتحدة والتحالف العربي بقيادة السعودية كامل المسؤولية عن حياة المرضى في المستشفيات بشكل خاص، وحياة اليمنيين بشكل عام.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet