الجبواني: الانتقالي يمكّن المشروع الإيراني في اليمن

ديبريفر
2020-09-05 | منذ 2 شهر

صالح الجبواني

عدن (ديبريفر) - اعتبر وزير سابق في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، استخدام المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً الطائرات المسيرة واستمرار المواجهات مع القوات الحكومية دعم لهجوم جماعة الحوثيين (أنصار الله) على محافظة مأرب، وتمكين للمشروع الإيراني في اليمن.

وقال وزير النقل المستقيل من الحكومة اليمنية الشرعية، صالح الجبواني في تغريدة على "تويتر"، اليوم السبت، إن "مواصلة الانتقالي خرق اتفاق الرياض وإدخال المسيّرات الحرب دعم حقيقي للهجوم الحوثي على مأرب وتمكين للمشروع الإيراني".

وأضاف مخاطباً الانتقالي "لعبتم بالنار بما فيه الكفاية وأصبحتم طرفاً على طاولة السياسة فآن لكم أن تتوقفوا لأن مواصلة هذه اللعبة خدمة للفرس والصهاينة وتحدٍ لدول المنطقة كلها وأولها بلاد الحرمين".

وكان الجبواني حذر يوم الجمعة من ما أسماه "تحالف غير معلن يهدد العمق السعودي"، معتبراً أن هزيمة الحكومة الشرعية لن تكون في نهاية المطاف إلا هزيمة للمملكة.

وقال الجبواني في تغريدة على تويتر: "هزيمة الشرعية هي في الأول والأخير هزيمة للمملكة وليس من الغريب أن يهجم الحوثي على مأرب على امتداد سبع جبهات وفي الوقت نفسه مئات المدرعات الحديثة تصل لألوية الانتقالي بأبين ولم تتوقف المعركة حتى اللحظة".

وأضاف "التحالف غير المعلن بين الحوثي والانتقالي يهدد السعودية في الصميم".

وتشن جماعة الحوثيين هجوماً عنيفاً على محافظة مأرب شمال شرقي البلاد بهدف السيطرة على المحافظة الغنية بالنفط ، فيما يواصل المجلس الانتقالي القتال ضد القوات الحكومية في محافظة أبين .


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet