القوات السعودية في المهرة اليمنية تستحدث مواقع عسكرية قرب منفذ حدودي مع عمان

2020-09-10 | منذ 3 أسبوع

القوات السعودية تستحدث ثكنات عسكرية قرب منفذ شحن الحدودي مع عمان

المهرة (ديبريفر) - اتهم رئيس لجنة الاعتصام السلمي بمديرية شحن محافظة المهرة شرقي اليمن، اليوم الخميس، القوات السعودية باستحداث مواقع عسكرية قرب منفذ شحن الحدودي مع سلطنة عمان.

وقال حميد زعبنوت رئيس لجنة اعتصام مديرية شحن في تغريدتين على "تويتر"  إن من وصفها بقوات "الاحتلال السعودي ومليشياتها" تستمر بإيعاز من وكيل محافظة المهرة للشؤون الفنية (سالم العبودي)، في بناء ثكنات عسكرية بالقرب من منفذ شحن.

واعتبر زعبنوت "هذه الأعمال استفزازاً بحق أبناء مديرية شحن وأبناء المهرة لن يسكت عنه" .

وأضاف "لن يكون أمامنا أي خيارات سوى الوقوف ومواجهة الاستحداثات العسكرية التي تنفذها شركة السليماني بغطاء سياسي من وكيل المهرة للشؤون الفنية وبحماية قوات الاحتلال السعودي ومليشياتها وشرعنة حكومة الرياض" .

وكان محتجون من أبناء مديرية شحن في المهرة أوقفوا العام الماضي أعمالاً إنشائية في منفذ شحن زعمت القوات السعودية إنه مشروع يهدف إلى توسعة المنفذ الحدودي.

واعتبر المحتجون أن هذا المشروع يهدف إلى تعزيز تواجد القوات السعودية في المحافظة وتوسعة نفوذها وتمكين الجماعات الموالية لها من السيطرة على المنفذ والمديرية، وليس من أجل خدمة أبناء المهرة.

وأواخر أغسطس الماضي اقتحمت قوات عسكرية تابعة للسعودية، منفذ شحن الحدودي مع عمان ، بالتزامن مع تحليق مكثف للمروحيات السعودية على علو منخفض فوق المنفذ الذي يمثل أحد شريانيين رئيسين لليمن نحو العالم الخارجي.

وكانت قبائل محافظة المهرة منعت وقتئذ قوات السعودية من الوصول للمنفذ بحجة إدخال أجهزة متطورة لمنع عمليات التهريب ،وكادت الأمور أن تتطور وتصل حد الإشتباك المسلح قبل أن تأتي التعليمات للجنود السعوديين بالتراجع والانسحاب.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet