تقرير رسمي: خسائر اليمن الإقتصادية بسبب الحرب ستقارب 200 مليار دولار عام 2022

ديبريفر
2020-11-12 | منذ 2 أسبوع

الحرب اليمنية المستمرة منذ مارس2015  أنتجت أسوأ أزمة إنسانية في العالم

باريس (ديبريفر) - قال تقرير اقتصادي حديث أن الصراع الدائر في اليمن، تسبب بانكماش تراكمي واسع في الناتج المحلي الإجمالي بنحو 46.1% في الفترة ما بين 2014 و2019.

وتوقع التقرير الصادر عن قطاع الدراسات والتوقعات الاقتصادية الحكومي بالتعاون مع اليونيسف والبنك الدولي، أن تصل الخسارة التراكمية في الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي إلى حوالي 181 مليار دولار في حال استمر الصراع والحرب في اليمن لعامين إضافيين.

وبحسب البيانات الرسمية، سجل قطاع النفط والغاز أعلى معدل انكماش تراكمي بنحو 80.1% نتيجة توقف صادراته، ويعتبر المورد الأساسي في تغطية نفقات الدولة ويغطي ما نسبته 50% إلى 60% من الإيرادات العامة للدولة.

في حين تفاقم وضع المالية العامة مع توقف النفقات الاجتماعية والتنموية بما في ذلك مرتبات موظفي الدولة ونفقات التشغيل، مع تعطل إيرادات النفط وتعليق دعم المانحين للموازنة وانكماش الإيرادات الضريبية.

وانخفضت النفقات العامة بحوالي 47% مقارنة بما كانت عليه في آخر عام قبل الحرب، مما أدى إلى توقف مشاريع البرنامج الاستثماري العام وتعليق سداد فوائد وأقساط الدين العام وعدم سداد المتأخرات المستحقة للموردين والمقاولين.

وتسببت الحرب الدائرة في اليمن بأسوأ أزمة إنسانية وفق تقديرات الأمم المتحدة والتي تشير إلى أن 24.3 مليون شخص أي أكثرمن 80% من السكان باتوا في حاجة إلى نوع من المساعدات.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet