واشنطن بوست: قادة مجموعة العشرين يتجاهلون مجازر النظام السعودي

ديبريفر
2020-11-19 | منذ 2 أسبوع

الصحيفة ترى أن مشاركة قادة المجموعة في قمة الرياض عار كبير عليهم

واشنطن (ديبريفر) - انتقدت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية تجاهل دول مجموعة العشرين المجازر التي يرتكبها النظام السعودي في اليمن وقمعه للمعارضين في الداخل.
وذكرت الصحيفة في مقال افتتاحي، يوم الأربعاء، أن النظام السعودي أنفق ملايين الدولارات لتحسين صورته التي تضررت بفعل المجازر في اليمن وقمعه العنيف للمعارضة خلال العامين الماضيين.
وأشارت إلى أن ذروة جهود ولي العهد السعودي محمد بن سلمان "الزعيم الفعلي للمملكة"، لاستعادة صورة بلاده ستكون قمة مجموعة العشرين التي ستعقد في الرياض نهاية الأسبوع الجاري.
ولفتت إلى إسكات النظام السعودي للعديد من المعارضين بشتى الوسائل، وفي مقدمتهم الصحفي جمال خاشقجي الذي قتل في قنصلية بلاده بإسطنبول قبل أكثر من عامين.
وقالت الواشنطن بوست "ينبغي على قادة دول مجموعة العشرين، ولا سيما الديمقراطية منها، ألا يسمحوا للسعودية، في جو يتواصل فيه الاستبداد، برئاسة مجموعة العشرين أو استضافة القمة".
وأوضحت أن التزام قادة مجموعة العشرين الصمت حيال النشطاء المعتقلين، فضلا عن مشاركتهم في قمة الرياض، سيكون عاراً كبيراً عليهم.
وأكدت الصحيفة ضرورة مطالبة قادة العشرين النظام السعودي بالإفراج عن الناشطة لجين الهذلول التي اختطفت في الإمارات وسُلمت للسعودية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet