اليمن يطالب بدعم البلدان في رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي لمواجهة وباء كورونا

ديبريفر
2020-12-17 | منذ 2 شهر

أوسان العود وكيل وزارة الخارجية في حكومة تصريف الأعمال اليمنية

أبوظبي (ديبريفر) - شددت حكومة تصريف الأعمال اليمنية، الخميس، على أهمية توفير المعلومات والدعم الفني والتدريب للبلدان الأعضاء في رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي بما يمكنها من الاستجابة لمواجهة وباء كورونا إلى جانب مساعدتها في توفير اللقاحات ضد الفيروس.
جاء ذلك خلال كلمة القاها وكيل وزارة الخارجية اليمني السفير أوسان العود عبر الاتصال المرئي في الاجتماع الوزاري العشرين لرابطة الدول المطلة على المحيط الهندي في الإمارات، بحسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في عدن والرياض.
وقال العود إن الحكومة اليمنية تولي أهمية كبيرة للرابطة وتشارك في العديد من الاجتماعات والبرامج التي تنظمها رغم الصعوبات التي تواجهها بسبب الوضع الصعب في اليمن.
وأشار إلى أن منطقة المحيط الهندي تواجه العديد من التحديات التي تتطلب المعالجة وان تعزيز التعاون مع شركاء الحوار سيوفر فرصة للتغلب على هذه التحديات.
لافتاً إلى ما تعرضت له جزيرة سقطرى والساحل الشرقي لليمن وبعض دول الإقليم في السنوات الأخيرة، بسبب عدد من الاعاصير، وافتقار بعض البلدان ، بما في ذلك اليمن ، إلى القدرات اللازمة لمواجهة مثل هذه الكوارث.
ودعا الدبلوماسي اليمني إلى تنظيم برامج خاصة لإدارة مخاطر الكوارث بالتعاون مع شركاء الحوار لبناء القدرات في هذا المجال.
مؤكداً دعم اليمن لطلب كل من السعودية وروسيا للانضمام كشركاء حوار للرابطة لما سيمثله ذلك من إضافة هامة إلى رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet