جماعة الحوثي تعلن وصول سفينة شحن جديدة تحمل كميات كبيرة من الوقود

ديبريفر
2020-12-30 | منذ 11 شهر

ميناء الحديدة

صنعاء (ديبريفر) - أعلنت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، الثلاثاء، دخول سفينة شحن جديدة تحمل كميات كبيرة من الوقود الى ميناء الحديدة غربي اليمن.

ونقلت وكالة سبأ الرسمية بنسختها في صنعاء، عن مصدر مسؤول في شركة النفط التابعة للحوثيين القول، أن سفينة شحن تحمل على متنها 14,299 طنا من مادة البنزين وصلت بالفعل خلال الساعات الماضية إلى الحديدة.

وتعد هذه هي سفينة الوقود الثانية التي تدخل إلى ميناء الحديدة الخاضع لسيطرة جماعة انصار الله (الحوثيين)، خلال هذا الاسبوع فقط.

ويوم الخميس الماضي، قالت شركة النفط اليمنية في صنعاء التي تديرها جماعة الحوثيين، أن السفينة "باكستر" التي تحمل )29.475( طناً من مادة البنزين وصلت إلى ميناء الحديدة بعد احتجازها "بشكل تعسفي" من قبل التحالف لأكثر من 100 يوم.

وتشهد العاصمة صنعاء وعدد من المدن اليمنية الأخرى الخاضعة لسيطرة الحوثيين أزمة خانقة في الوقود منذ عدة أشهر،وسط إتهامات الجماعة للتحالف السعودي الإماراتي بالإستمرار في منع دخول سفن الوقود إلى البلد.

ومطلع هذا الأسبوع، تقدمت جماعة أنصار الله (الحوثيين) بشكوى إلى رؤساء مجالس الشيوخ والشورى والمجالس المماثلة في عدد من البلدان الأسيوية والغربية، ضد ما وصفته " الإجراءات التعسفية" لدول التحالف ومنعها دخول سفن المشتقات النفطية الى الموانئ اليمنية.

وأكدت الجماعة في رسالتها، أن دول التحالف  تمنع وصول سفن المشتقات النفطية إلى اليمن رغم حصولها على تصاريح أممية وخضوعها لإجراءات التفتيش في جيبوتي.

وقالت، إن ذلك يعد إصراراً من التحالف على إحكام الحصار، بهدف مضاعفة المعاناة الإنسانية لليمنيين وفرض عقاب جماعي عليهم منذ عدة سنوات.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet