الشرعية اليمنية تحشد دبلوماسيا لإدانة الحوثيين في الهجوم المروع على مطار عدن

ديبريفر
2021-01-10 | منذ 2 شهر

عبدالله السعدي

نيويورك (ديبريفر) - بحث مندوب اليمن لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله السعدي، السبت، مع عدد من المندوبين الدائمين في الأمم المتحدة، تطورات الاوضاع على الساحة اليمنية وتفاصيل الهجوم الإرهابي الذي استهدف حكومة الكفاءات السياسية اثناء وصولها مطار عدن الدولي.

وقال السفير السعدي، خلال لقائه، مندوبة سانت فينسنت والجرينادين والمندوب المكسيكي الدائم بصفتهما عضوين غير دائمين في مجلس الأمن، والنائب الأول لمندوب روسيا الاتحادية، "ان الادلة المتوفرة والمؤشرات تؤكد ضلوع جماعة الحوثي المدعومة من ايران في الهجوم الارهابي الذي استهدف الحكومة، المشُكلة بموجب اتفاق الرياض والتي رحب بها المجتمع الدولي وشركاء السلام".

واضاف السعدي "ان هذا الفعل الاجرامي لن يثني الحكومة عن القيام بمهامها في استعادة الدولة وتثبيت دعائم الأمن والاستقرار وإنهاء الانقلاب".

مشيراً الى ان الهجوم الارهابي سيزيد الحكومة صلابة وثبات في مواجهة التحديات.

ودعا السعدي، مجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياته واتخاذ موقف حاسم تجاه هذه الأفعال الإجرامية التي تهدف إلى إنهاء العملية السياسية برمتها وتقويض جهود الأمم المتحدة الهادفة لتحقيق سلام شامل ومستدام مبني على المرجعيات المتفق عليها.

من جانبهم، عبر المندوين الدائمين لدول لسانت فينسنت والجرينادين والمكسيك وروسيا لدى الامم المتحدة، عن ادانة بلدانهم الشديدة للهجوم الإرهابي المروع، وإدانتهم للإرهاب بكافة أشكاله وصوره، والترحيب بإعلان حكومة الكفاءات السياسية ودعم جهود المبعوث الخاص للامم المتحدة الى اليمن للوصول إلى تسوية سياسية لإنهاء الصراع في اليمن .


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet