قيادي حوثي يتهم السعودية بتمويل القرار لتصنيف جماعته ضمن قائمة المنظمات الإرهابية

ديبريفر
2021-01-18 | منذ 1 شهر

عبدالوهاب المحبشي

صنعاء (ديبريفر) - قال قيادي بارز في جماعة أنصار الله (الحوثيين)، الأحد، إن السعودية هي من تقف خلف قرار أمريكا بتصنيف جماعته كمنظمة إرهابية أجنبية.
واتهم عبدالوهاب المحبشي عضو المكتب السياسي لجماعة الحوثي، في تصريحات لقناة "العالم" الإيرانية، النظام السعودي بتمويل القرار الأمريكي لتصنيف جماعته ضمن قائمة المنظمات الإرهابية.
زاعماً أن "الخطوة الأمريكية جاءت كرسالة وداع لولي العهد السعودي محمد بن سلمان وتسديد للمتأخرات التي قام ابن سلمان بدفعها مسبقًا للإدارة الأمريكية".
وأكد المحبشي أن " ولي العهد السعودي لم ولن يستطيعَ أن يحصد نصراً ناجزا في اليمن، وهم يردون هذه الدفوعات المتأخرة في الوقت بدل الضائع".
ومنتصف الأسبوع الماضي، أعلنت الخارجية الأمريكية عن نيتها تصنيف جماعة الحوثي منظمة إرهابية يوم الـ19 من يناير، أي قبل يوم واحد من مغادرة الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب البيت الأبيض.
وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إنّ الهدف من القرار هو تحميل جماعة الحوثي مسؤولية "أعمالها الإرهابية، بما فيها الهجمات العابرة للحدود التي تهدّد المدنيين والبنى التحتية وحركة الشحن التجاري".
لافتاً إلى أن الولايات المتحدة تتفهّم هواجس هيئات الإغاثة العاملة في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون ويعيش فيها الجزء الأكبر من السكان.
وانتقدت الأمم المتحدة وعديد منظمات إنسانية، قرار الخارجية الأمريكية، مؤكدة أنه سيؤثر على مسار العملية السياسية في اليمن التي تشهد حرباً مستمرة منذ ست سنوات.
وحذرت الأمم المتحدة ومنظمات إغاثة دولية من قرار التصنيف الأمريكي لجماعة الحوثي في اليمن قد يؤدي إلى "مجاعة على نطاق تشهده منذ ما يقارب من 40 عاماً".
والجمعة الماضية، قال رئيس حكومة الشراكة اليمنية المعترف بها دولياً،، معين عبدالملك، إن القرار الأمريكي المحتمل ضد الحوثيين لن يؤثر على المواطنين في البلد الذي يعيش صراعاً دموياً منذ ست سنوات.
وأكد في مؤتمر صحفي افتراضي، أن "القرار لا يؤثر على المواطنين، بل يتعمد جماعة الحوثي"، داعياً إلى عدم الرضوخ "لابتزاز الحوثيين حول مسألة المساعدات"، حسب قوله.
وذكر أن الجماعة في الأساس "كانت قد استولت على المساعدات ومنعت إيصالها لمستحقيها، وبالتالي فإن الرضوخ للحوثيين يعطي رسالة سلبية، ويشجعهم على استخدام اليمنيين كرهائن".
لافتاً إلى أن حكومته وضعت آليات لضمان وصول المساعدات إلى مستحقيها، عقب تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية، ولمواجهة تداعيات العقوبات التي من المتوقع سريانها على المناطق الخاضعة لسيطرة الجماعة شمال وغربي اليمن.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet