دعوة حوثية لسفراء مجلس الأمن لمعاينة الوضع الإنساني باليمن

ديبريفر
2021-01-30 | منذ 4 أسبوع

محمد علي الحوثي

صنعاء (ديبريفر) - كرر القيادي البارز في جماعة أنصار الله (الحوثيين)، محمد علي الحوثي، اليوم السبت، دعوته لسفراء مجلس الأمن الدولي إلى زيارة اليمن للاطلاع على "الوضع الإنساني الكارثي".
وقال الحوثي وهو عضو المجلس السياسي الأعلى للجماعة، "‏ندعو المندوبين سفراء مجلس الأمن إلى زيارة اليمن، ومعاينة الوضع الكارثي الذي وصل وصفه إلى أكبر كارثة إنسانية".
وطالب السفراء بالاضطلاع بدورهم الإنساني لمواجهة المجاعة والحصار في اليمن، والاستماع إلى الموظفين الحكوميين.
واتهم القيادي الحوثي التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، بمنع صرف مرتبات الموظفين.
وتتبادل جماعة أنصار الله (الحوثيين) والحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، الاتهامات بشأن التسبب بانهيار الوضع الإنساني في البلاد، وقطع مرتبات أكثر من مليون موظف حكومي منذ سنوات.
وقال تقرير أصدرته لجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن الدولي يوم الأربعاء إن جماعة الحوثيين تؤدي وظائف تدخل في نطاق السلطة الحصرية للحكومة الشرعية، إذ يجمعون الضرائب وغيرها من إيرادات الدولة، ويستخدمون جزءاً كبيراً منها لتمويل مجهودهم الحربي.
واتهم التقرير جماعة الحوثيين باستغلال ما لا يقل عن 1.8 مليار دولار من إيرادات الدولة عام 2019، في تمويل عملياتها العسكرية، مشيراً إلى أنه كان يفترض إنفاق المبلغ في دفع المرتبات وتوفير الخدمات الأساسية للمواطنين.

وأكد تقرير الخبراء أن الاقتصاد اليمني يواصل انكماشه، متأثراً بالتضخم والعملة المنهارة، متهماً طرفي النزاع بعدم المبالاة بهذه التطورات، إذ يظلان غير متأثرين بمحنة اليمنيين وما انفكا يحولان موارد البلد الاقتصادية والمالية عن وجهتها الأصلية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet