وزير يمني: الحوثيون استهدفوا مطار عدن بصواريخ إيرانية

ديبريفر
2021-02-01 | منذ 4 أسبوع

لحظة الهجوم على مطار عدن

عدن (ديبريفر) - قال وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني، معمر الإرياني، الأحد، إن الهجوم الذي استهدف مطار عدن الدولي، أثناء وصول الحكومة في 30 ديسمبر الماضي نفذ بصواريخ إيرانية الصنع.
وأضاف الإرياني في تغريدات على "تويتر"، مساء الأحد، "مر شهر على الجريمة الإرهابية الكبرى التي نفذتها جماعة الحوثيين المدعومة من إيران باستهداف رئيس وأعضاء الحكومة لدى وصولهم مطار عدن الدولي، بعدد من الصواريخ إيرانية الصنع".
وأشار إلى أن الجماعة لم تكترث باستهداف المطار لمصير مئات المواطنين المتواجدين فيه لحظة الهجوم، معتبراً أن هذا الهجوم واحد من أكبر الجرائم التي ارتكبتها جماعة الحوثيين منذ انقلابها على الدولة قبل 7 سنوات.
ورأى الإرياني أن "الهجوم كشف حجم بشاعة جماعة الحوثيين وإجرامها ودمويتها، وأنها لا تختلف عن التنظيمات الإرهابية وهي بذلك تفصح عن موقفها الحقيقي من السلام".
وشدد على ضرورة تدخل المجتمع الدولي لوقف الإجرام الذي يفتك باليمنيين، والمضي في تصنيف الحوثيين "جماعة إرهابية"، وإدراج قياداتها في قوائم الإرهاب، وضمان عدم إفلاتهم من العقاب.
وهذا هو أول حديث رسمي يمني عن أن "صواريخ إيرانية الصنع" استُخدمت في الهجوم الذي أسقط 28 قتيلاً و110 جرحى، وأثار إدانات عربية ودولية وأممية واسعة.
وسبق وأن نفت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، المدعومة من إيران، الاتهامات الحكومية لها بشن الهجوم الذي استهدف المطار بأربعة صواريخ بالستية، تزامنا مع عودة الحكومة من العاصمة السعودية الرياض.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet