احتجاجات غاضبة في عدن للمطالبة بصرف مرتبات جنود تابعين للمجلس الانتقالي الجنوبي

ديبريفر
2021-02-28 | منذ 1 شهر

مظاهرات في عدن

عدن (ديبريفر) - شهدت العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، اليوم الأحد، إحتجاجات غاضبة وأعمال شغب،نفذها عدد من المتظاهرين العسكريين التابعين للمجلس الإنتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا، إحتجاجاً على عدم دفع رواتبهم الشهرية.

وقال مصدر محلي، أن مئات المتظاهرين الغاضبين قاموا بقطع عدد من الشوارع الرئيسية في المدينة، وأضرموا النيران في إطارات السيارات، في محاولة لإعاقة الحركة المرورية.

وهدد المحتجون الغاضبون بإيقاف حركة الموانئ والمطار في المدينة، ونقل الإحتجاجات إلى أمام بوابة المعاشيق (قصر الحكم الذي تتواجد فيه الحكومة والوزراء)، إذا لم يتم الإستجابة لمطالباتهم بصرف الرواتب المستحقة منذ 9 أشهر.

واندلعت تلك الاحتجاجات عقب انتهاء مهلة العشرة الأيام التي تم إعطاؤها للحكومة الشرعية والتحالف الذي تقوده السعودية من أجل تسليم المستحقات الشهرية المتأخرة.

ولم يصدر على الفور أي بيان رسمي من الحكومة الشرعية أو التحالف السعودي الاماراتي للتعليق على تلك الأحداث.

ويطالب المحتجون بصرف رواتب التشكيلات العسكرية والأمنية التابعة للمجلس الانتقالي بما فيها،قوات الدعم والاسناد والحزام الأمني وقوات أمن عدن، ومعظمها تشكيلات غير نظامية جرى إنشاؤها وتمويلها من أبوظبي خارج سلطة الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا.

وبالرغم من أن إتفاق الرياض الذي جرى التوقيع عليه بين الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي بوساطة سعودية، ينص على دمج تلك التشكيلات العسكرية والأمنية تحت مظلة وزارتي الدفاع والداخلية في الحكومة الجديدة التي يشارك فيها الانتقالي بخمس حقائب وزارية، الا أن الأخير مازال يعرقل تلك الخطوة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet