القوات الحكومية تعلن مقتل 35 حوثيا في معارك شرسة خلال الساعات الماضية بتعز

ديبريفر
2021-03-13 | منذ 1 شهر

قوات الحكومة الشرعية تواصل تقدمها في تعز

تعز (ديبريفر) - قالت قوات الحكومة الشرعية اليمنية المعترف بها دوليا، السبت، أنها حققت تقدماً ميدانياً جديداً في جبهات القتال الغربية لمدينة تعز، وذلك عقب معارك شرسة مع جماعة أنصار الله (الحوثيين)، في المحافظة الواقعة الى الجنوب الغربي من البلاد.

وأفاد مصدر ميداني في القوات الحكومية، باندلاع معارك عنيفة مع الحوثيين، ظهر السبت، في جبهة مقبنة، أسفرت عن مقتل 35 عنصرا من جماعة الحوثي واصابة وأسر أخرين.

مضيفاً أن القوات الحكومية تمكنت خلال تلك المعارك من السيطرة على جبل القرقرة في منطقة الطوير الأعلى بمديرية مقبنة، ضمن مساعيها الحثيثة والهادفة الى تطويق مدينة البرح الاستراتيجية تمهيدا لاقتحامها.
 
ونقلت وكالة الأنباء الرسمية سبأ بنسختها في عدن والرياض عن مصدر عسكري أن "وحدات الجيش الوطني في جبهات مقبنة والكدحة والأشروح، تمكنت من الالتحام، وستنفذ خلال الساعات القادمة عملية مشتركة نحو معاقل الحوثيين في البرح ومدينة مقبنة.

يأتي هذا بالتزامن مع توافد مئات المقاتلين المتطوعين من المقاومة الشعبية الذين وصلوا من بعض أرياف ومديريات تعز، استجابة لدعوة النفير التي أعلن عنها الليلة الماضية من قبل محافظ تعز المعين من الحكومة الشرعية .

وكانت قيادة المحور العسكري في تعز، أطلقت الأسبوع الماضي حملة عسكرية واسعة ضد جماعة الحوثي في الاطراف الغربية المحافظة، بهدف فتح الحصار المفروض عليها منذ ستة أعوام.

ويعتقد مراقبون ومحللون عسكريون بان تلك الحملة تأتي في إطار خطة عسكرية للقوات الحكومية من أجل تخفيف الضغط على محافظة مأرب الغنية بالثروات، والتي تتعرض منذ مطلع فبراير الماضي لأعنف هجوم عسكري ينفذه الحوثيون منذ بدء الحرب، في محاولة للسيطرة عليها.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet