الحكومة الشرعية تدعو للوقوف بحزم أمام المجازر التي يتعرض لها المدنيين بمأرب

ديبريفر
2021-04-05 | منذ 2 أسبوع

‏وزير الخارجية في الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا "احمد بن مبارك" يلتقي سفير دولة الامارات لدى اليمن سالم الغفلي لمناقشة مستجدات الاوضاع في اليمن والجهود الاقليمية والدولية الهادفة لتحقيق السلام

الرياض (ديبريفر) - جددت الحكومة الشرعية اليمنية المعترف به دوليا، دعوتها المجتمع الدولي للوقوف الجاد امام ما يجري من مجازر لمخيمات النازحين والمدنيين الأمنين في مدينة مارب من خلال الاستهداف الممنهج والمتكرر عبر إطلاق الصواريخ البالستية من قبل الحوثيين.

وأشار وزير الخارجية بالحكومة الشرعية أحمد عوض بن مبارك أن تلك الإستهدافات المتكررة والتصعيد العسكري، سيكون له تداعيات انسانية كارثية.

لافتاً خلال لقاء مع سفير دولة الامارات العربية المتحدة لدى اليمن سالم الغفلي أن هذا التصعيد العسكري للحوثيين يأتي في ظل الجهود الإقليمية والدولية لوقف الحرب.

وشدد الوزير اليمني على ضرورة وقوف المجتمع الدولي بحزم أمام التدخلات الإيرانية في اليمن.

واستعرض بن مبارك في اللقاء مستجدات الاوضاع في اليمن والجهود الاقليمية والدولية الهادفة لتحقيق السلام واستعادة الامن والاستقرار، وانهاء الحرب العبثية التي اشعلتها مليشيا الحوثي الانقلابية في ظل عدم جدية المليشيات للجنوح الى السلام ومواصلة هجومها العسكري على محافظة مأرب

وأشاد بصمود الابطال من القوات المسلحة ورجال القبائل ومساندة طيران قوات التحالف العربي في صد تلك الهجمات، حد تعبيره.

من جانبه اكد السفير الاماراتي، موقف بلاده الثابت والداعم للشرعية الدستورية ووحدة وأمن اليمن وسلامة أراضيها ودعمها للجهود الاقليمية والدولية المبذولة لإحلال السلام المستدام والشامل في اليمن.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet