مجلس الأمن يقر بالإجماع تمديد مهمة البعثة الأممية في الحديدة

ديبريفر
2021-07-14 | منذ 2 شهر

مجلس الامن الدولي

نيويورك (ديبريفر) - قرر مجلس الأمن الدولي في جلسة له اليوم الأربعاء، تمديد فترة بعثة الأمم المتحدة الخاصة بدعم اتفاق الحديدة (أونمها) لمدة عام إضافي.

وتبنى المجلس بالإجماع قرار تمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة  حتى منتصف يوليو من العام القادم 2022، وذلك خلال جلسة خاصة عقدت بالمقر  الدائم للمنظمة الدولية بولاية نيويورك الأمريكية.

وقالت مصادر دبلوماسية، إن أعضاء مجلس الأمن المكون من 15 دولة صوتوا بالإجماع لصالح قرار التمديد الذي قدمه المندوب البريطاني في المجلس.

ودعا مجلس الأمن خلال الجلسة كافة الأطراف المعنية بالأزمة إلى تنفيذ التزاماتها بموجب اتفاق ستوكهولم المبرم بين الحكومة المعترف بها دوليا وجماعة أنصار الله (الحوثيين).

وكانت القوات الحكومية علقت قبل أكثر من عام مشاركتها في اجتماعات اللجنة بعد مقتل ضابط الارتباط بالقوات المشتركة محمد الصليحي أثناء عمله في اللجان المشتركة لمراقبة وقف اطلاق النار على يد مسلحي الحوثي، وفق اتهامات حكومية.

ومنذ عام ونيف لم تعقد البعثة الأممية أية اجتماعات مشتركة مع الأطراف اليمنية، مكتفية باصدار بيانات الشجب والتنديد ضد الخروقات المتكررة في الحديدة،دون تحميل طرف بعينه مسؤولية خرق الهدنة.

وتعد محافظة الحديدة محور الاتفاق الوحيد في اليمن بين الحكومة المعترف بها وجماعة الحوثي، بموجب مفاوضات السويد الذي نتج عنها اتفاق ستوكهولم والمتضمن الاعلان عن هدنة عسكرية "هشة"  في الحديدة لم تصمد طويلا.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet