ناطق الحوثيين: أمريكا تصرخ بالسلام بعد فشل رهانها على التصعيد في البيضاء

ديبريفر
2021-07-22 | منذ 6 يوم

محمد عبدالسلام

مسقط (ديبريفر) - قال محمد عبدالسلام الناطق الرسمي لجماعة أنصار الله (الحوثيين)، إن رهان التصعيد الأمريكي في محافظة البيضاء اليمنية قد سقط ومُني بخيبة أمل كبيرة.

وأوضح القيادي الحوثي في تغريدة على حسابه الشخصي بموقع تويتر، إن الولايات المتحدة الامريكية قامت بالزج بأدواتها الإرهابية من مقاتلي القاعدة وداعش وبعض المرتزقة (حد تعبيره) في محاولة للتصعيد العسكري بمحافظة البيضاء لكن تلك المحاولة باءت بالفشل والإنكسار.

مضيفاً، إن الانتصارات الكبيرة التي حققتها قوات الحوثي في البيضاء أجبرت امريكا على الصراخ والدعوة مجددا للسلام بعد فشل محاولاتها في البيضاء، بحسب قوله.

وأشار إلى أن الرهان الامريكي على تحقيق مكاسب ميدانية تلاشى بعد سقوط مئات القتلى من المقاتلين الذين أرسلتهم امريكا للقتال هناك.

وعادة ما تلصق جماعة الحوثي بخصومها تُهم الإنتماء لتنظيمات ارهابية مثل القاعدة وداعش، والعمل لخدمة الأجندات والمشاريع الأمريكية، بهدف إستثارة الرأي العام الخارجي والداخلي في محاولة لإعطاء المشروعية لمعاركها وتحشيد مقاتلين جدد.

وكانت جماعة الحوثي أعلنت خلال الأيام الماضية تحقيقها انتصارات عسكرية بالبيضاء واستعادة جميع المواقع والمناطق التي خسرتها في السابق من أيدي القوات الحكومية ورجال المقاومة الشعبية.

وشهدت الرؤية الامريكية لملف الحرب في اليمن تغيراً كبيراً منذ تولي الرئيس جو بايدن مقاليد البيت الأبيض، حيث كثفت واشنطن دبلوماسيتها من أجل إنهاء الحرب  بالتنسيق الكامل مع الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى وقف إطلاق النار وإنهاء النزاع عن طريق التفاوض.

وأعلنت الإدارة الامريكية في فبراير الماضي رفع جماعة الحوثي من قوائم الارهاب وتعيين مبعوث خاص لها الى اليمن ووقف دعمها العسكري للسعودية ضمن حزمة من الاجراءات الهادفة الى تهيئة الظروف المناسبة للتوصل الى السلام.

غير أن تلك الإجراءات لم يكن لها انعكاسات ملموسة على أرض الواقع في إحراز أي إختراق على جدار الأزمة، بعدما تعثرت مساعي السلام إثر رفض الحوثيين مقترحا أمميا لوقف إطلاق النار والدخول في عملية سياسية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet