اليمن.. الحوثيون يعيدون جمرك الراهدة للعمل بعد 28 عاماً على إغلاقه

تعز-ديبريفر
2018-05-19 | منذ 2 سنة

ارشيف

 

استحدثت جماعة الحوثي في اليمن منفذاً جمركياً جديداً في مدينة الراهدة الى الجنوب من مدينة تعز، في اطار مساعيها الحثيثة لتعزيز مواردها المالية التي تستخدمها في الإنفاق على جبهات القتال المشتعلة.

 

و أفاد سكان محليون لوكالة "ديبريفر" الأخبارية أن الجماعة الحوثية أفتتحت الأسبوع الماضي رسمياً الجمرك المستحدث في المدينة بعد مايقارب 28 عاماً على إغلاقه الراهدة وتحديداً قبيل التوقيع على إتفاقية الوحدة عام 1990م.

 

وساهم إفتتاح الجمرك الجديد في ارتفاع أسعار كثير من السلع والبضائع في محافظة تعز وتحديداً في المناطق التي ماتزال تحت قبضة الحوثيين، حيث تم إجبار التجار على دفع رسوم جمركية تصل نسبتها الى 100% من قيمة السلع الأساسية .

 

وقال أمين المليكي وهو صاحب متجر لبيع الأدوات الكهربائية والطاقة الشمسية ل " ديبريفر" أنه وغيره من التجار أصبحوا ملزمين بتسديد الرسوم الجمركية مرتين ، مرة في عدن وأخرى في الراهدة.

 

 

وأضاف أن الجمارك المزدوجة إلى جانب الجبايات الأخرى ومنها إتاوات غير قانونية واجبة الدفع في النقاط العسكرية الممتدة على طول الطريق من عدن إلى تعز ساهمت في إرتفاع الأسعار بشكل جنوني.

 

وقال ان هذا الارتفاع دفع الناس الى الإحجام عن شراء الكثير من السلع، وخاصة الكمالية التي شهدت خلال اليومين الماضيين حالة من الركود .


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet