مجلس التعاون الخليجي يوافق على دعم القطاعات الخدمية في اليمن

ديبريفر
2021-08-24 | منذ 4 أسبوع

الرياض (ديبريفر) - أعلنت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، يوم الإثنين، موافقة مجلس التعاون الخليجي، على دعم قطاعات الكهرباء والمياه والصحة .
وأفادت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في الرياض، إن "اللجنة الفنية اليمنية الخليجية عقدت اجتماعاً عبر الاتصال المرئي، وافقت خلاله الجهات التمويلية على تلبية طلب اليمن بشأن الاحتياجات الملحة والعاجلة المتمثلة في دعم قطاعات الكهرباء والمياه والصحة".
وقالت إنه "تم خلال الاجتماع الاتفاق على تحديد موعد لعقد لقاءات بين المانحين والوزارات والجهات الفنية في اليمن لمناقشة إعادة التخصيص ودعم القطاعات العاجلة ذات الأولوية وخصوصا قطاعات الطاقة والمياه والصرف الصحي".
وحسب "سبأ" ناقش الاجتماع سير تنفيذ المشاريع الممولة من دول المجلس الجاري تنفيذها حاليا وسبل استئناف المشاريع المتوقفة وإعادة تخصيص البعض الآخر وتحديد احتياجات اليمن التنموية وفق متطلبات المرحلة.
ودعت أمانة دول مجلس التعاون الخليجي، اليمن إلى "تقديم كافة تفاصيل المشاريع القائمة والمطلوب استئنافها والممولة من دول المجلس والمؤسسات التابعة لها وتقارير الاحتياجات التنموية العاجلة للقطاعات المختلفة".
فيما استعرض وزير التخطيط اليمني، واعد باذيب، خلال الاجتماع الاحتياجات التنموية، التي تساهم في دعم الاستقرار والتعافي الاقتصادي والاجتماعي والمؤسسي وتحسين مستوى المعيشة في البلاد.
ودعا باذيب التعاون الخليجي إلى "البدء بإعداد آلية لمبادرة الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز المقرة من قادة مجلس التعاون في قمة الرياض في عام 2015".
وتتضمن المبادرة، وفق باذيب "دعم مؤتمر دولي لإعادة إعمار اليمن يستضيفه المجلس، ووضع برنامج عملي لتأهيل الاقتصاد اليمني وتسهيل اندماجه مع الاقتصاد الخليجي، بعد الوصول إلى الحل السياسي المنشود ".
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet