الإمارات تدعو إلى جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي بعد هجمات الحوثيين

ديبريفر
2022-01-19 | منذ 4 شهر

نيويورك (ديبريفر) - دعت الإمارات، يوم الثلاثاء، مجلس الأمن الدولي إلى عقد جلسة طارئة لبحث هجوم جماعة أنصار الله (الحوثيين) على العاصمة أبوظبي، الذي خلف قتلى وجرحى وخسائر مادية.
وقالت بعثة الإمارات لدى الأمم المتحدة، في بيان، "قدمت الإمارات العربية المتحدة، رسالة إلى مملكة النرويج، رئيسة مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لشهر يناير، تطلب فيها عقد اجتماع للمجلس، بشأن هجمات الحوثيين الإرهابية على أبو ظبي، والتي وقعت يوم 17 يناير".
وأضافت البعثة "تدين الرسالة استهداف جماعة الحوثي الإرهابية للمدنيين وللأعيان المدنية على الأراضي الإماراتية، في انتهاك صارخ للقانون الدولي".
وأشارت إلى أن الرسالة "تدعو مجلس الأمن إلى إدانة هجمات الحوثيين بشكل قاطع وبصوت واحد".
وقالت المندوبة الدائمة لدولة الإمارات لدى الأمم المتحدة لانا نسيبة إن "هذا التصعيد غير القانوني (من قبل الحوثيين) هو خطوة أخرى في جهود الحوثيين لنشر الإرهاب والفوضي في منطقتنا، ومحاولة لاستخدام القدرات التي اكتسبوها بشكل غير قانوني، في تحد للعقوبات المفروضة من قبل الأمم المتحدة لتهديد السلم والأمن".
وشن الحوثيون يوم الإثنين هجوماً على الإمارات وصفوه بأنه عملية نوعية باستخدام الصواريخ والطائرات المسيرة مما أدى إلى وقوع انفجارات في شاحنات وقود أسفرت عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة 6 آخرين واندلاع حريق قرب مطار أبوظبي.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet