مسؤول حوثي يطالب الأمم المتحدة بتأهيل ميناء الحديدة وتزويده برافعات جسرية

ديبريفر
2022-07-18 | منذ 4 شهر

صنعاء (ديبريفر) - طالبت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، يوم الاثنين، الأمم المتحدة بإعادة تأهيل ميناء الحديدة الخاضع لسيطرتهم وتزويده برافعات جديدة لجعله مؤهلاً لاستقبال السفن العملاقة.

وقال وزير النقل في حكومة الحوثيين بصنعاء عبدالوهاب الدرة في تصريحات تداولتها وسائل اعلام الجماعة : "ندعو الأمم المتحدة الى الالتزام باتفاقية ستوكهولم فيما يخص إعادة تأهيل ميناء الحديدة خاصة فيما يتعلق بالرافعات الجسرية.

وجدد المسؤول الحوثي التأكيد على رفض جماعته تمديد الهدنة الأممية المعلنة في اليمن، والمقرر إنتهاء سريانها في الثاني من أغسطس المقبل، لفترة اضافية.

وقال الدرة : " تمديد فترة جديدة للهدنة الإنسانية بدون تنفيذ ما تضمنته الفترة السابقة وتوسيع بنودها أمر غير مجدٍ".

مضيفاً بالقول: "نشارف على الانتهاء من الهدنة الممدة دون تنفيذها بشكل كلي ودون رفع المعاناة عن المواطنين وهذا الأمر لايشجع على تمديد جديد لها".

وأتهم الوزير الحوثي ما أسماه "تحالف العدوان" بالاستمرار في التنصل والمماطلة عن تنفيذ ما جاء في بنود الهدنة الإنسانية خصوصاً مايتعلق بتسيير الرحلات الجوية تجارية الى مطار القاهرة بجمهورية مصر العربية

وأشار قائلاً : "لم تسير منذ أكثر من ثلاثة أشهر إلا رحلة واحدة فقط من صنعاء إلى القاهرة".

مطالباً في السياق  بضرورة فتح المطارات والموانئ والطرق والمنافذ البرية دون قيد أو شرط كونها حق إنساني، وفق تعبيره.

كما طالب المسؤول الحوثي "بفتح الطرق الرئيسية من عدن ومأرب والضالع وتعز والبيضاء وحضرموت والجوف"، على الرغم من اتهامات المبعوث الاممي الخاص الى اليمن الجماعة الحوثية برفض أكثر من مقترح "معدل" كان قد عرضه عليها لفتح الطرقات بشكل تدريجي في مدينة تعز.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet